النقيب احمد شيخ : ضابط خدم الوطن فخذله مسؤوليه!! مقال لـ:عنتر حمدي

ما كتبته ليس عن شهيد وليس عن جريح فنم ايها الشهيد غرير العين والعافيه والشفئ للجرحئ.. ما اقوله هو استشهاد الضمير والإنسانية

ورسالتي ليس موجهه لشخص واحد فقط ولآكنها موجهه الئ كل مرفق من مرافق الوطن

الئ اصحاب القرار كلا من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومه والدائرة المالية شؤون الافراد والاستخبارات العسكرية كلكم راع وكل راع مسئولا عن رعيته كيف لكم ان تنعمون بالعيش الرغيد وغيركم او بالحرا رعيتكم وشعبكم بل جيشكم هل هذا هو رد الجميل والوفاء . هل وجودكم لخدمه شعبكم او لأجل نفوذ وحسابات اخرئ فهل رد جميل منتسبي الجيش وموظفي الدولة وخاصه كبار السن والمناضلين والله جريمة وظلم كبير ان تسلب معاش وحقوق شخص سخر حياته في مجال السلك العسكري والان تجدهم مهرولين من مكتب الئ مكتب ومن وزاره الئ وزاره ومن شارع الئ شارع كي يحصلوا علئ مرتباتهم لقد زاد الظلم عن حده وتجاوز الصبر حدوده عندما نرئ هذا الواقع المؤلم قصصا كثيره واليكم واحده منها النقيب في الجيش ومصدر عيشه في غياب المجهول هل ترضون ان تحلو مكان النقيب احمد الشيخ سنتين من دون معاش هل تعرفون وضعه يعيل اسره. وشايب ويعاني من مرض السكري.

اعتبرو من اخطاء الذي سبقوكم ان لم تصلحوها فلا تعمقوا جراح الوطن فجراح الوطن علئ ما يبدو انها اشد اتساعا من قبل فلا يأخذكم السبات فقد يهلكم قبل ان يهلك الوطن ولو دامت لغيركم فما وصلت اليكم فغيركم هذا هو موجود بثلاجه فلا يفيد مالا ولا بنيان غير العمل الصالح والخير والسمعة الطيبة

ترك الرد