دوعن (المندب نيوز) خاص

 

تشهد مديرية دوعن بمحافظة حضرموت تطورا ملحوظ في مكافحة الجريمة والحد من انتشارها في ظل تولي الرايد عادل صالح النموري لادارة ٲمنها ، حيث شهدت المديرية خلال الربع الاول من العام الجاري وبجهودا حثيثة من مدير ٲمنها وافراد الشرطة وتعاون الخيرين من ٲبناء المديرية ومن خلفهم قيادة السلطة المحلية تمكنت من مكافحة الجريمة واستتاب الامن والسكينة على الرغم من شحة الامكانيات ، الا انهم بدافع وطني وانطلاقا من المسئولية الملقاة على عواتقهم عملوا دون كلل ٲو ملل لكشف الكثير من القضايا الجنائية والسطو على الممتلكات الخاصة والعامة والتزوير وغيرها من القضايا التي تقلق السكينة العامة وتضر بالاقتصاد الوطني ، وقد تكللت تلك الجهود بالقبض على اكبر عصابة سرقة لكيبلات الاتصالات الرابطة بين مناطق المديرية والمديريات المجاورة وتم ظبط المسروقات وايداع العصابة السجن واحالة ملفاتهم للقضا ، كما تمكنت من ظبط قضايا تزوير وثائق واستمارات واحالة مرتكبيها للقضا لاتخاذ الاجراءﺄت القانونية ، كما تم احالة اكثر من خمسين قضية جنائية للنيابة العامة منها قضايا ٲعتداء على الملكية العامة والخاصة والسرقة والاذاء الجسماني وغيرها من القضايا الجنائية والبعض منها تم انهائها بالصلح ، وعملت ادارة الامن على تفعيل دور اللجان الشعبية والتنسيق مع السلطة المحلية لتشمل جميع قرى ومناطق وسيطان وضواحي المديرية وتقسيم المنطقة الى مربعات امنية ليسهل من اكتشاف الجريمة والحد من انتشارها وتم احالة اكثر من ستين حالة صلح ، كما حرصت ادارة الامن على تسيير دوريات ليلية لحماية الممتلكات العامة والخاصة ناهيك عن مهامها الاخرى في حراسة المنشآت والمرافق الحكومية وتٲمينها وكذا افتتاح مركز الامن وتفعيل كافة الاقسام ” الاحوال المدنية ، شرطة السير ، البحث الجنائي والادلة الجنائية لتقديم الخدمات للمواطنين وتسهيل معاملاتهم وتطبيق شعار ” الشرطة في خدمة الشعب ”
جهودا تبذل تستحق الثناء في ظل الظروف الصعبة وشحة الامكانيات لينعم المواطن بالامن والامان ،،،،

اترك تعليق