شبوة (المندب نيوز) خاص

 

توافدت جماهير محافظة شبوة صباح اليوم الى ملعب نادي تضامن العاصمة عتق لحضور مهرجان احياء اعلان عدن التاريخي وتفويض الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي بتشكيل القيادة السياسية للمجلس .
وتقدم الحضور الجماهيري عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي سالم ثابت العولقي ورئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي الشيخ علي محسن السليماني ، ونائبه الاخ عيدروس باعوضة ، وعدد من قادة قوات النخبة الشبوانية محمد البوحر و وجدي باعوم و احمد محسن السليماني ، وممثلي محافظة شبوة في الجمعية الوطنية الجنوبية ، والقيادات المحلية للمجلس الانتقالي في المحافظة والمديريات ، وعدد من الوجهاء والاعيان والشخصيات الاجتماعية والمدنية .
وبعد ان بداء المهرجان بايات من القران الكريم والنشيد الوطني الجنوبي ، وقراءة الفاتحة على شهداء شبوة والجنوب ، القى الشيخ علي محسن السليماني كلمة القيادة المحلية لانتقالي المحافظة ، حيا فيها الجماهير المحتشدة التي اتت لتحتفل بالذكرى السنوية الاولى لتغليب الارادة الشعبية الجنوبية وتمنح القائد اللواء عيدروس قاسم الزبيدي تفويضها الشعبي لوضع اللبنات الاولى لتاسيس الكيان الجنوبي (الحامل السياسي للقضية الجنوبية) وعنوان وحدة الشعب الجنوبي وآماله .
ونوه الشيخ السليماني الى ان خطوة تشكيل الكيان السياسي لم تاتي الا ثمرة لنضال مرير خاضه ابناء الجنوب ضد مشروع الاستلاب والهيمنة التي دفع ابناء الجنوب ثمن باهظ للخلاص من براثنه ، مذكرا و بكل فخر واعتزاز بتضحيات الشهداء الابطال الذين سقطوا فداء للوطن ودفاعا عن الارض والعرض والدين والامن القومي العربي .

واكد رئيس المجلس الانتقالي بشبوة على روح التصالح والتسامح بين ابناء الجنوب ، قائلا : “”لم تكن دعوة الرئيس الزبيدي الحصيفة لفتح حوار مع بقية القوى الجنوبية المؤمنة بالتحرير والاستقلال سوى ترجمة لروح التصالح والتسامح الحقيقي والتعايش والايمان بالشراكة نهج ومبدا ، وان الجنوب يتسع لكل ابناءه لنعمل معا لانهاء عهود التشرذم والصراعات والانطلاق نحو المستقبل بصف موحد يضع المصلحة الوطنية العليا نصب عينيه لتحقيق اهداف وتطلعات شعب الجنوب بعيدا عن الانانية وحب الذات ، فنحن في مرحلة عانى فيها شعبنا ولازال من الازمات المتتالية وتدني الوضع المعيشي والحرمان من ابسط الخدمات نتيجة سيطرة قوى الفساد والافساد وغياب المؤسسات وانتشار الفوضى والعنف ، مما يحتم ان نقف صفا واحدا ضد كل الممارسات السلبية لننتصر للمواطن البسيط ونقترب من همومه ومعاناته ونخفف من الآمه ، ونتصدى لكل اشكال البغي والعصابات الممولة من جهات مشبوهة لاتريد الخير للجنوب وشعبه ، ونكرر ان ايدينا ممدودة وقلوبنا مفتوحة في المجلس الانتقالي لكل جنوبي يؤمن بالتحرير والاستقلال للجنوب”” .
وحيا في ختام كلمته ابناء بيحان بمديرياتها الثلاث على صمودهم وتضحياتهم على مدى ثلاث سنوات حتى تم تحرير بيحان كاملا ، معبرا عن خيبة امله من فخامة الرئيس عبدربة منصور هادي ، باصدار قرار بضم بيحان عسكريا لمارب دون أي اعتبار لبيحان وتضحيات اهلها .
كما القى عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي وناطقه الرسمي الاستاذ سالم ثابت العولقي ، كلمة في المهرجان حيا فيها الجماهير المحتشدة التي اتت من كافة مديريات المحافظة على حضورهم فعالية اعلان عدن التاريخي .
واستعرض في كلمته حزمة من الانجازات التي حققها المجلس الانتقالي على الصعيدين المحلي والخارجي ، مشيرا الى اتساع الرقعة الشعبية للانتقالي في الداخل ، بينما تم خارجيا افتتاح مكتنب للمجلس في كل من الولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا ودول الاتحاد الاوربي ودول اخرى .
واكد عضو هيئة الرئاسة الى ان الجنوب قادم لا محالة وان الواقع اليوم يختلف عن ما قبله ، داعيا ابناء شبوة الى رص الصفوف لاستكمال مرحلة البناء الوطني الجنوبي ، محذرا من موامرات اعداء الجنوب وخاصة في محافظة شبوة ، مشيدا ببطولات ابناء مديريات بيحان الثلاث في مقارعتهم للاحتلال الحوثي ، ومشددا ان بيحان لن تكن الا جزء من شبوة والجنوب ، لافتا الى ان الرئيس القائد عيدروس الزبيدي يولي اهمية كبيرة بملف بيحان وبتابعه بشكل شخصي .
وثمن ثابت الدور الكبير الذي قامت به دول التحالف العربي وعلى راسها المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة في دعم ومساندة الجنوبيين في تحررهم من مليشاء الحوثي .
كما القى رئيس المجلس الانتقالي بمديرية عسيلان مبارك احمد الحارثي ، كلمة نيابة عن ابناء مديريات بيحان الثلاث ، تطرق فيها الى حجم الموامرات التي تحاك ضد ابناء بيحان بعد ان تم تحريرها من مليشيا الحوثي .
واكد الحارثي ان بيحان لن تكون الا جزء من شبوة والجنوب مهما حاول المتامرون ، وان ابناء بيحان ومعهم ابناء شبوة والجنوب سيكونوا يد واحدة لاحباط تلك الموامرات .
من ناحيته القى قائد قوات النخبة الشبوانية محور عزان المقدم محمد سالم البوحر ، كلمة نيابة عن كافة المحاور ، اكد فيها ان النخبة الشبوانية بكافة محاورها مع شعب الجنوب بقيادة القائد الرئيس عيدروس قاسم الزبيدي في نضاله الوطني ، مضيفا : “” لن نكون الا منكم واليكم وسنضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه العبث بارض الجنوب الطاهرة وان النصر قريب بتعاونكم معنا “”.
وتقدم القائد البوحر بشكره وتقديره لدول التحالف العربي ممثلة في المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة على دعمهم لابناء الجنوب في مقارعة المليشيا الحوثية ، وتثبيت الجانب الامني ، والدعم الانساني .
بعد ذلك بدا الكرنفال الشبابي والجماهيري بعرض عدد من اللوحات المعبرة عن وقوف ابناء شبوة بكافة اطيافهم مع المجلس الانتقالي .
واحتوى الكرنفال على رقصات شعبية من فرقة نصاب للرقص الشعبي ، وعروض للاطفال وتلاميذ مدارس التعليم الاساسي والكشافة والاطباء ومهندسي وموظفي الشركات النفطية ، والعمال ، وابناء الشهداء .
وقد لاقت هذ العروض الكرنفالية استحسان واعجاب الجماهير المحتشدة ..

ترك الرد