مصراتة ( المندب نيوز) رويترز

 قال مسؤول أمني ليبي إن ليبيا ستعيد لمصر يوم الاثنين جثث 20 مسيحيا مصريا قتلوا عام 2015 على يد تنظيم الدولة الإسلامية في معقله السابق بمدينة سرت الليبية.

وعُثر على الجثث في أكتوبر تشرين الأول الماضي بعد استعادة المنطقة المدفونة بها من قبضة التنظيم المتشدد.

وكان تسجيل فيديو للواقعة أظهر قطع رؤوس المسيحيين العشرين على شاطئ في فبراير شباط 2015 وكانوا يرتدون ملابس برتقالية.

وذكر مسؤول ليبي أن الجثث ستنقل بالطائرة من مدينة مصراتة في غرب ليبيا إلى مصر وأضاف أن أحد الضحايا من غانا. وقُتل 21 شخصا في المجمل خلال الواقعة.

وسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على سرت عام 2015 وفقد المدينة أواخر العام الماضي بعد هزيمته على يد قوات محلية مدعومة بضربات جوية أمريكية.

اترك تعليق