المكلا (المندب نيوز) متابعات

قال نائب وزير الخارجية الأمريكي جون سوليفان للصحافيين “إن الولايات المتحدة لن تعترف بنتائج انتخابات الرئاسة التي جرت في فنزويلا الأحد”.

وتدرس الولايات المتحدة بقوة فرض عقوبات على قطاع النفط الفنزويلي وقال سوليفان “إنه سيتم مناقشة الرد على انتخابات فنزويلا خلال اجتماع مجموعة العشرين في بوينس ايرس يوم الاثنين”.

ويسعى الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو للفوز بفترة ولاية ثانية مدتها ست سنوات في الانتخابات التي قاطعتها المعارضة ووصفها خصومة بأنها “تتويج” لدكتاتور. ومن المتوقع إعلان النتائج في وقت لاحق.

وقال سوليفان “نحتاج إلى التأكد من أننا نلتزم بأهدافنا وهي استهداف مسؤولي النظام الفاسدين وليس شعب فنزويلا، لا نريد تدمير الدولة بطريقة تجعل من الصعب إصلاحها بعد استعادة الديمقراطية”.

ووصف العقوبات النفيطة بأنها “خطوة مهمة للغاية”، وقال “الأمر قيد المراجعة الدقيقة”.

اترك تعليق