المهرة (المندب نيوز) علي الجفري- تصوير: محيي الدين سالم

 واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، عملية توزيع المساعدات الغذائية العاجله المقدمة لسكان محافظة المهره، يستفيد منها أكثر من ١٥٠٠ اسرة  من المنكوبين جراء الإعصار “ماكونو”.

وتوجهت قافلة الهيئة  صوب مدينة حوف اخر اماكن التوزيع، التي يعاني قاطنوها الى أوضاع معيشية صعبة.

ويأتي التدخل الطارئ لإغاثة سكان المهره  للتخفيف من معاناة المتضررين من الإعصار من أهالي المدينة الذين يعانون شحاً كبيراً في المواد الغذائية، وذلك في إطار التدخلات الانسانيه لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكد رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي السيد احمد النيادي، أن استهداف مناطق محافظة المهره يأتي في إطار التدخلات الانسانيه العاجله  للوقوف مع الأهالي جراء الإعصار  والمنخفضات الجوية  الاخيره التي  ضربت المحافظة، وذلك من أجل استعادة دورة الحياة الطبيعية ومساعدتهم على تجاوز الظروف التي يمرون بها.

وعبر  ” النيادي “عن حرص الهيئة على مواصلة تنفيذ هذه المشاريع الإنسانية وإدخال المساعدات الإغاثية لتصل الى كل المواطنين المحتاجين في مختلف مديريات المحافظات المحررة تزاماً مع ” عام زايد” و شهر رمضان المبارك، وفي ظل الظروف  التي تمر بها اليمن وتجسيداً لروح الأخوة والتضامن معهم.

ومن جانبهم أشادوا المسئولين بالمديرية بدور الهلال الإماراتي في إدخال المساعدات الإنسانية المستمرة، وأضافوا ان البصمات الإماراتية في محافظة المهرة لايمكن تجاهلها او نسيانها خصوصا انها جاءت في ظروف صعبة تعيشها المحافظة في ظل المنخفضات الجوية والاعاصير الاخيره التي ضربت المهره.

بدورهم تقدم أهالي مدينة حوف بخالص الشكر والتقدير الى دولة الامارات وممثلها الإنساني بحضرموت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي على الجهود المبذولة في سبيل تخفيف المعاناة والدعم النوعي الذي يقدمه الهلال في الجوانب الأساسية المتعلقة بحياة المواطنين من إغاثة ومشاريع بنية تحتية ومبادرات إنسانية وتنموية.

ترك الرد