أبين (المندب نيوز ) كتبه : خالد عباد

كان اليوم السابع والعشرون من شهر رمضان ذكرى يوم مؤلم للوطن بشكل عام وأبين بشكل خاص بوفاة نجم الكره الأبينيه واليمنيه أوسام السيد صاحب الابتسامه والتواضع التي كان يتميز بها داخل أرضية الملعب وخارجه فقد أمتلك حب وقلوب كل أبناء محافظة أبين من صغيرهم الى كبيرهم وعندما تصادف مبارأة يكون الكابتن أوسام من ضمن المشاركين يتوافد الجميع الى الملعب من أجل رؤيه من يملك القلوب والتغني بإسمه والأستمتاع بمداعبته للكرة التي كل ماكانت بين أقدامه من المستحيل إلا يتمتع الجمهور الذي في أرضيه الملعب .
وعندما نقول ونكتب عن الكابتن أوسام السيد رحمه الله ينتهي الكلام ويجف الحبر ونعجز عن وصفه سوى بكلمات بسيطة تخرج من القلب لشخص أحب الفقيد ويعبر عن مدى إعجابه فرحمة الله على الفقيد أوسام السيد

اترك تعليق