الحديدة (المندب نيوز) خاص

 

تناقلت وسائل إعلام محلية ودولية صورا صادمة لأطفال وكبار سن من محافظة الحديدة يعانون من المجاعة والامراض الفتاكة .

وتظهر الصور مواطني الحديدة التي يسيطر علسها الحوثيون منذ اكثر من ثلاث سنوات  يعانون مجاعة حقيقية اودت بحياة العديد منهم .

ويحاول الإعلام الحوثي الهروب من المسؤولية الانسانية عبر تحميلها التحالف العربي ، رغم ان كل مقدرات ومنافذ المحافظة يسيطر عليها الحوثيون وليس التحالف العربي , وطيلة الفترة الماضية ومنذ انطلاق عاصفة الحزم ظل ميناء الحديدة يقوم بدوره الطبيعي في استقبال البواخر المحملة بالبضائع والمساعدات  ، الّا ان المليشيات  كانت تستولي عليها  تاركة المواطنين للجوع والامراض .

محاولة الحوثيين التهرب من المسؤولية لم تقتصر على الكذب والافتراء على التحالف بل وصلت حد التطاول على رب العالمين حيث وصف احد الدعاة الحوثيين المجاعة وظنك العيش والامراض التي تفتك بالمواطنين الحديدة .

وتساءل عدد من المواطنين سمعوا ما تفوه به الداعية الحوثي : اذا كان الان قضاء الهي فلماذا يحمل الاعلام الحوثي دول التخالف العربي المسؤولية عما حل باهل الحديدة من نكبات وكوارث طيات السنوات الثلاث من حكم المليشيات .

اترك تعليق