عدن (المندب نيوز) خاص

دشنت العون المباشر مكتب اليمن اليوم الاثنين ولأول مرة في محافظة عدن مخيم النور الطبي المجاني الـ 26 لإزالة المياه البيضاء وزراعة العدسات بالتعاون مع  Q8ping تبرعات ليلة 29 رمضان وذلك في مجمع الشعب الطبي بمديرية البريقة.

تنفذ المخيم مؤسسة البصر الخيرية العالمية ـ اليمن في الفترة من  2ـ 8 يوليو 2018م  بالتنسيق مع مكتب الصحة العامة والسكان والسلطة المحلية بمحافظة عدن . 

وقالت المتخصصة في مجال العمل الإنساني مديرة مكتب العون المباشر في اليمن معالي العسعوسي  أن تنفيذ المخيم يأتي ضمن خطة العون المباشر السنوية في مجال الصحة لمكافحة العمى و رعاية البصر تماشياً مع استراتيجية دولة اليمن الشقيق لمكافحة العمى .

وأشارت إلى أن مخيمات النور تكتسب أهميتها من ارتفاع نسبة العمى في اليمن والتي تصل إلى (2%) حسب الدراسات الجزئية السريرية وهو رقم كبير مقارنة بالنسب في الدول المجاورة ويجدر الاهتمام بهذه القضية الإنسانية خصوصاً مع المؤشرات الإيجابية التي توضح أن نسبة (80%) من أسباب العمى يمكن اتقاءه ومعالجته وإعادة نعمة البصر لمن فقدها بعملية جراحية بسيطة وفي مدة زمنية قياسية .

وأوضحت العسعوسي أنه تم اختيار مديرية البريقة لإقامة المخيم كونها منطقة لنزوح السكان بسبب الحروب في المناطق حولها ، و منطقة قريبة لسكان المحافظة وكذلك عدة محافظات مجاورة  تفتقر لخدمات رعاية العيون .

 وتشير التقارير إلى أن سكان المديرية يتجاوزون الـ (62000) نسمة ويوجد بها الآن حوالي ( 500.000) نازح من المناطق الساحلية التي تشهد صراعات ومن القرن الإفريقي ،ويعتبر أول  تدخل لمخيم عيون في محافظة عدن.

وبيّن منسق المخيم لدى العون المباشر فريد الدهمشي أنه سيتم تقديم خدمات المعاينة الشاملة لعدد (2500) مريض وإجراء الفحوصات المخبرية ومعاينات الباطنية لـ (280) مريضاً و كذلك إجراء عمليات سحب المياه البيضاء وزراعة العدسات وصرف علاجات العمليات ونظارات شمسية لـ (250) مريضاً وتوزيع أدوية على (500) مريض آخر  ونظارات طبية لعدد (150) مريض .

وأوضح أنه سيتم خلال فترة المخيم التوعية والتثقيف حول أمراض العيون لعدد (1500) إنسان .

وأضافت العسعوسي  : ” إن الصراع المستمر في اليمن أدى إلى انهيار تدريجي للنظام الصحي وحرم (16.4 ) ملايين يمني من خدمات الرعاية الصحية إذ أن (50% ) من المرافق الصحية مغلقة أو تعمل بشكل جزئي  و ( 18%) من المديريات لايوجد فيها أطباء وفقاً لمنظمة الصحة العالمية “.

ودعت شركاء العمل الإنساني إلى توسيع نطاق استجابتهم في المجال الصحي لتحسين فرص الوصول لخدمات الرعاية الصحية الأساسية للسكان واحتواء تفشي الأمراض والأوبئة القاتلة في اليمن .

جدير بالذكر أن جمعية العون المباشر تعمل في الجوانب الإنسانية في قارة أفريقيا منذ العام 1981م ولديها 31 فرعاً ، وتعتبر اليمن أول دولة في الجزيرة العربية تعمل فيها ، وتسعى إلى التركيز على عدة جوانب أهمها الصحة ، المياه ، محاربة الفقر ، تطوير الكفاءات البشرية ، وخلق روح التعاون والإبداع .

ومكتب اليمن لدى جمعية العون المباشر عضو في الكُتل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة وهي : كتلة الأمن الغذائي وتحسين سُبل المعيشة  ــ برنامج الأغذية العالمي ، كتلة المياه والصرف الصحي ــ منظمة اليونيسف ، كتلة التغذية ــ منظمة اليونيسف ، كتلة الصحة ــ منظمة الصحة العالمية ، الكتلة اللوجستية (خدمة الطيران الإنساني ) ــ برنامج الأغذية العالمي .

اترك تعليق