الشحر (المندب نيوز ) خاص

تعد مدرسة بدر أحمد الكسادي أحد الصروح التربويه بمدينة الحامي بمديرية الشحر بحضرموت نموذج لأخواتها المدارس في المدينة .
حيث تم افتتاحها عام 2013م/ 2014م ، وتميزت عن غيرها من المدارس بالروح المخلصة والمتفانيه في العمل من قبل الموضفين فيها تحت قيادة مديرتها الفاضلة سواءً في التحصيل العلمي والانضباط الوظيفي و الحفاظ على الأثاث ورونق المدرسه والعمل على تشجيرها والتي تعتبر نمودج للمداس الأخرى.
وقد بذل حارسي هذه المدرسة / عمر أحمد بن عروه، وزميله / عوض سالم السباعي ؛ وتحت اشرف المديره جهوداً كبيره وذاتيه لتشجير المدرسه وبدون دعم أي جهه بالرغم من مستوياتهم البسيطه ورواتبهم القليلة وهما من المتعاقدين إلا أنهما اظهرا وعياً وحباًً تجاه هذا الصرح يفوق مستوى وعي الكثير من الناس في هذه الايام.
فقد عملوا على شراء وتوفير الغرسات وزراعتها في ساحات المدرسه وتنميتها والاعتناء بها مما زاد من جمال المدرسه ورونقها .
ولهذا واجب علينا ان نشيد ونحيي مثل هذه الروح والقيم التي تعمل من اجل الحفاظ على المنشآت و الممتلكات العامه .
ولهذا يجب علينا شكر الجهود المبذولة وعدم ذهابها هباء منثورا وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من لا يشكر الناس لايشكر الله

ترك الرد