عدن (المندب نيوز)  خاص

على بعد أمتار من القصر الرئاسي في معاشيق بكريتر خرج الالاف من الجنوبيين بمسيرات غاضبة رافعين اعلام الجنوب ولافتات كتب عليها (ترحل شرعية الفساد )

و رددت المسيرة شعارات ( لا شرعية بعد اليوم ) وشعار ( الاستقلال او الموت ) ونددوا بالممارسات الخبيثة التي تمارسها الشرعية ضد الجنوب واستهداف الجنوب أرضاً وانساناً .

واتهمت المسيرة الشرعية بالعمل مع الحوثيين الايرانيين على استهداف الشعب الجنوبي وتطابق اهداف الطرفين ولكن بشكل سري عبر اطراف داخل الشرعية على رأسها ( حزب الاصلاح ).

وهدد مشاركون في المسيرة باقتحام معاشيق من قبل الشعب الجنوبي خلال ايام اذا لم يتم رحيل الشرعية وتشكيل الجنوبيين ممثلة بالمجلس الانتقالي الجنوبي والى جانبه التحالف العربي ( حكومة جنوبية ) تخلص الشعب الجنوبي من جحيم الشرعية وادواتها.

وفي نفس السياق أدان المتظاهرين ما يقوم به المبعوث الدولي لليمن مارتن جريفثس من اقصاء للقضية الجنوبية بمشاورات السلام.

وحملوا المبعوث الدولي مسؤولية اي تطورات للأوضاع او مواجهات مسلحة نتيجة مواقفه التي تعبر عن فشله في إدارة المشاورات واشراك القضية الجنوبية في المشاورات .

وفي المسيرة عبر المشاركين عن إرادتهم في ان هدف الشعب الجنوبي هو استقلال دولتهم ولن يتراجعوا عنه. مؤكدين ان الشعب الجنوبي نفذ صبره وضاق ذرعا بوجود الشرعية.

وأكد المسيرة وقوف الشعب الجنوبي الى جانب التحالف  العربي بكل ما يملكون. وفي نفس الوقت دعت المسيرة التحالف العربي بعدم الوقوف امام ارادة الشعب الجنوبي وتحقيق هدفه وان اي اعتراض للإرادة الجنوبية سيكون بمثابة خسران التحالف لشعب قاتل وقدم التضحيات دعما لأهداف التحالف وتصدي لإيران وميلشياتها .

ترك الرد