المكلا (المندب نيوز) خاص

دشن المدير العام لمكتب الصحة العامة والسكان  بساحل حضرموت الدكتور رياض حبور الجريري اليوم الثلاثاء الدورة التدريبية في مجال الرعاية الصحية المجتمعية لصحة الأم والوليد والطوارئ التوليدية والوليدية والتي تستهدف القابلات المجتمعية في  مديريات ساحل حضرموت وتستمر على مدى أربعة وعشرين يوما بتمويل من منظمة اليونيسيف.

وخلال تدشين الدورة أكد المدير العام لصحة ساحل حضرموت الدكتور رياض الجريري على أهمية هذه الدورة التدريبية خصوصا في رعاية الصحة المجتمعية لما لها من إسهام في خفض مؤشرات الوفيات عند الأم ووليدها في المجتمع، خصوصا في المديريات النائية والمتباعدة .

وشدد الدكتور الجريري على المتدربات في الدورة على ضرورة الاستفادة القصوى من مفاهيم الدورة والاستغلال الأمثل لبرنامج الدورة العملي والنظري وعكس ذلك واقعا في المجتمع، منوهاً إلى أن يقع عليهن مسؤولية كبيرة في الحفاظ على سلامة الأم ووليدها من خلال اتخاذ التدابير والاجراءات المناسبة حيال ذلك، كما أشاد الدكتور رياض الجريري بالدعم الذي تقدمه اليونيسيف في دعم قطاع الرعاية الصحية الأولية والصحية الانجابية بالمحافظة.

كما ألقت الدكتورة أحلام صالح بن بريك مديرة الصحة الانجابية كلمة أوضحت فيها مؤشرات الصحة الانجابية بالمحافظة، منوهة إلى أهمية تنظيم مثل هذه البرامج التدريبية للإسهام في تغطية المديريات بالقابلات المتدربات والمؤهلات لما من شأنه الإسهام في تحقيق مؤشرات ايجابية في الصحة الانجابية بالمحافظة، وأشارت الدكتورة أحلام بن بريك أنه تم اختيار المتدربات من المديريات بعناية فائقة ومواصفات مختارة، وأن المتدربات سيخضعن لبرنامج يمتد على مدى أربعة وعشرين يوما يشمل الجانب النظري والتطبيقي العملي في مستشفى المكلا للأمومة والطفولة.

حضر التدشين كلا من مديرة مستشفى المكلا للأمومة والطفولة الدكتورة أبها باعوضان ومدير مكتب الصحة والسكان بمدينة المكلا الأستاذ محمد اليهري ومديرة الخدمات الطبية والعلاجية بمكتب الصحة بالمحافظة الدكتورة منال بن سلم.

ترك الرد