غيل باوزير(المندب نيوز )إعلام السلطة

ترأس الدكتور عدنان محمد حمران المدير العام لمديرية غيل باوزير صباح اليوم الثلاثاء 9-10-2018م اجتماع المكتب التنفيذي في دورته الاعتيادية السابعة للعام 2018م والذي تم خلاله استعراض المحضر السابق وما تم تنفيذه من قرارات وتوصيات .
كما ناقش الاجتماع تقريرين منفصلين عن مكتب إدارة التربية والتعليم وآخر عن ادارة محو الامية وتعليم الكبار .
وفي اولى التقارير التي تمت مناقشتها اليوم ابتدأ الأستاذ شوقي أحمد جوبان مدير مكتب التربية والتعليم بالمديرية مستفتحاً تقريره العام مباركاً لأوائل الطلاب تحصلهم على مراكز علمية متقدمة على مستوى الجمهورية والمحافظة والمديرية ، متمنياً لهم مزيداً من التفوق داعياً زملاؤهم في مقاعد الدراسة أن يحذو حذوهم في التحصيل العلمي المتميز وان وصول اسم مديرية الغيل إلى مركز متقدم يدل على استمرارية العملية التعليمية على نطاق واسع وتحقيق هذا بسبب جهود بذلت من الكادر التعليمي والاستعداد السليم للمدخلات التي بدروها وأعطت مخرجات سليمة .
فيما افتتح الأستاذ محمد سالم بازماله مدير إدارة محو الامية وتعليم الكبار مثمناً الجهود التي بذلت في افتتحاح صفوف لمحو الامية في مراكز تحفيظ القرآن الكريم وما واجهها من عراقيل ادت إلى اغلاق بعض صفوفها وذلك بسبب عدم توفر مخصصات للمعليمن مما ادى إلى حرمان الكثير من تلقي دروس محو الامية ، مطالباً الادارة المحلية في وضع حلول من شأنها ان تساهم في استمرارية العملية التعليمية على أكمل وجه .
كما اوصى المدير العام معقباً في كلمته لمدير ادارة محو الامية بعمل احصائية تشمل نسب المستفيدين من دروس محو الامية لتكون هناك قاعدة بيانات تفيد المكتب بشكل خاص كما ابدى المدير العام بالمساهمة بإعادة افتتاح الصفوف الدراسية بمنطقة حباير وتذليل كل الصعوبات التي تعترض نشاطهم .
وأثرى مدراء مكاتب الادارات الحاضرون في اجتماع اليوم بجملة من الاراء والنقاشات الهادفة لإستمرار العملية التعليمية دون اية عراقيل .
كما تم خلال الاجتماع مناقشة متفرقات عدة حول الصحة والمياه والكهرباء … ، وكان ابرز ما تطرق اليه الدكتور حمران حول الاستعداد التام لمواجهه إعصار لبان المتوقع خلال الايام القليلة المقبلة وأوصى مشدداً على جميع المؤسسات العامة اعداد فريق متكامل لمواجهه حالة الطوارئ بشكل عاجل حتى يتم استيعاب الضرر الكبير رافعاً أكف الدعاء بأن يجنب الله البلاد والعباد خطر هذه الكوارث

ترك الرد