الشحر (المندب نيوز )سامح باحجاج

عقد لقاء مساء يوم أمس الثلاثاء الموافق 9/10/2018 بمدينة الشحر جمع مدير عام مديرية الشحر المهندس أمين سعيد بارزيق مع المختص الفلكي الأستاذ سالم الجعيدي عضو غرفة الأرصاد الجوية والإنذار المبكر من المخاطر الطبيعية المتعددة بديوان محافظة حضرموت .
وأكد الجعيدي خلال اللقاء أن الهدف من زيارة مديرية الشحر هو التأكد من آخر مستجدات الحالة الجوية في بحر العرب وإطلاع قيادة السلطة المحلية على أهمية مواجهة تطورات وتأثيرات العاصفة المدارية القادمة التي تحمل مسمى”لٰبان” والتأكيد على ان المنطقة اصبحت في تغير مناخي مستمر ، منذراً السلطة المحلية على أهمية وضع الخطط لمواجهة مثل هذه المخاطر الطبيعية للحد منها وتجنيب البلد من أي كوارث قد تحدث لاقدر الله .
مشيراً إلى أن بيان الخرائط ونماذج المخرجات العددية تشير إلى أن الإعصار سيتجه إلى شرق خليج عدن بحيث يؤثر على سواحل المهرة وحضرموت مروراً بمديرية الشحر والمكلا ومن المحتمل ان تكون قوة تأثير الإعصار مثل قوة إعصار “شابلا”، مشيراً إلى أن غرفة أرصاد الشحر للرصد والمتابعة بقيادة الفلكي الأستاذ محمد السلمي ومجموعة من شباب الشحر الأخيار يتابعون تطورات العاصفة ويرصدون عين العاصفة ويتوقعون أن تتحول العاصفة المدارية الى إعصار من الدرجة الأولى خلال الساعات القادمة.
داعياً الجميع إلى أخذ الحيطة والحذر والابتعاد قدر الإمكان عن السواحل والأودية ومجاري السيول وعدم المجازفة عند هطول الأمطار تجنباً لأي مخاطر قد يتعرض لها السكان لاسمح الله.
منوهاً أن أغلب التوقعات تشير إلى أن ذروة تأثيرات العاصفة ستكون في مدينة الشحر يومي السبت والأحد القادمين ويوم الجمعة ستكون بدايتها في جزيرة سقطرى ، مشيداً في نهاية لقائه بمدير عام مديرية الشحر “بارزيق”وتعاونه وتفهمه وإطلاعه بشكل عالي جداً على المستجدات والتطورات الجارية .
من جهته ثمّن مدير عام مديرية الشحر بارزيق جهود الفلكي الجعيدي وأهتمامه وحرصه لإطلاع السلطة المحلية بالمديرية بحالة التطورات الجوية والمناخية وإبلاغه بالمستجدات الجارية ، مؤكداً أستنفار السلطة المحلية بكافة مرافقها الحكومية والأمنية ومنظمات المجتمع المدني وكافة الأهالي والمواطنين في الأحياء والحارات ووضع الخطط الأحترازية والأحتياطية التي من شأنها تجنيب البلاد الكوارث الطبيعية.
داعياً جميع المواطنين بضرورة أخذ أقصى درجات اخذ الحيطة والحذر والأبتعاد عن مجرى السيول والأودية ، محذراً جميع الصيادين ومرتادي البحر بالمياة الإقليمية أخذ اقصى درجات الحيطة والحذر وعدم الإبحار بفعل اشتداد سرعة الرياح وهيجان الأمواج بالفترة المحددة اعلاه .
مبتهلاً إلى المولى عز وجل أن يجنب البلاد والعباد أي سوء أومكروه وأن يلطف بعباده سبحانه وتعالى .

اترك تعليق