عدن ( المندب نيوز) خاص

في إطار المباحثات والمشاورات الجنوبية الجنوبية بين المكونات والاحزاب الجنوبية والتي تأتي ضمن الدعوة التي أطلقها اللواء عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي .

عقد اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي محافظ محافظة حضرموت سابقا اجتماعا بقيادة حزب جبهة التحرير .

وفي اللقاء رحب اللواء بن بريك بأعضاء وقيادة الحزب لحضورهم وتلبيتهم الدعوة والتي تسهم بدرجة أساسية للم شمل البيت الجنوبي وتوحيد الكلمة والصف إضافة إلى الاتفاق المسبق بين جميع المكونات والاحزاب والأطراف السياسية الجنوبية على توحيد فريق وممثل واحد المفوضات الأممية والتي ستمثل شعب الجنوب وقضيته .

مؤكدا بأن هذه اللقاءات تمهيدية وسلسلة من اللقاءات المتعلقة بسير المفاوضات القادمة .

مشددا على أن المجلس الانتقالي حريص على تواجد وانصهار كافة الاحزاب والمكونات السياسية إلى جانب المجلس وعدم الانفراد بالكلمة والرؤية بل من أولويات المجلس البحث هن الشراكة الحقيقة مع كافة الأحزاب الجنوبية والتي تعتبر هي العنصر الهام والرقم الصعب في تحديد رؤية الجنوب الجديد.

من جانبه أكد الأخ حسن علي صالح العامري ممثل حضرموت والأمين العام المساعد على وقوف الحزب جنبا إلى جنب مع المجلس الانتقالي وتأييد بيان 3 أكتوبر جملة وتفصيلا ، داعيين كافة الأحزاب والمكونات الالتفاف حول المجلس الانتقالي وماجاء في بيان 3 أكتوبر لما فيه من هدف لتحقيق استعادة دولة الجنوب دون إقصاء أو أستثناء لأحد .

هذا وقد أصدر المجلس الانتقالي وحزب جبهة التحرير بلاغ صحفي إليكم نص البلاغ :

الله  الرحمن الرحيم

بلاغ صحفي عن المشاورات المجلس الانتقالي الجنوبي مع حزب جبهة التحرير

تم صباح اليوم الاحد الموافق 29/أكتوبر /2018م لقاءاً تشاورياً بين المجلس الانتقالي الجنوبي برئاسة اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك عضو هيئة الرئاسة ورئيس الجمعية الوطنية ورئيس لجنة الحوار مع الاحزاب والمكونات السياسة الجنوبية مع ممثلي عن حزب جبهة التحرير برئاسة الاخ / حسن علي صالح العامري ( ممثل حضرموت والامين العام المساعد).

اتفق الطرفان على ان يكون هذه اللقاء تشاورياً الغرض منه توحيد الخطاب السياسي والذي يهدف الى توحيد الصفوف الجنوبية الشريفة والمتفقة مع هدف تحقيق استعادة دولة الجنوب دون ان اقصاء او استثناء لاحد .

وعلية كانت المشاورات تسير نحو التأييد الكامل لبيان 3/ أكتوبر ، الصادر من المجلس الانتقالي الجنوبي وكذلك الشراكة في صناعة القرار الذي يؤدي الى الحرية والاستقلال ومواجهة كل المعوقات التي تحاول تعرقل سياسة وصوت توحيد الصف الجنوبي .

وتم الاتفاق في هذه اللقاء على ان تتواصل الحوارات والمشاورات واللقاءات في المستقبل من أجل التشاور الذي يؤدي الى التفاوض الرسمي داخلياً وخارجياً .

وعلية تم التطرق الى المستجدات المحلية والاقليمية الدولية  والاحداث المتسارعة والتي تؤثر على خط سير العمل السياسي في الجنوب ،وتحدث الاخ / العامري على ان يتخذ المجلس الانتقالي الجنوبي الاجراءات العملية في تحقيق هدف استعادة الجنوب وان يلعب دور فاعلاً في كل المجالات وكذلك ان يتصدر المشهد السياسي في الجنوب لأنه يمثل الحاضنة السياسية والجماهرية في الجنوب ، وعبر عن تأييد حزب جبهة التحرير كل الاجراءات التي يقوم بها المجلس الانتقالي الجنوبي لأنه يمثل شعب الجنوب وكذلك تأييده الكامل في المشاورات التي تؤدي الى توحيد الصف الجنوبي نحو تحقيق هدف استعادة الجنوب .

حضر اللقاء الاستاذ الدكتور/ أنيس يوسف لقمان نائب رئيس الجمعية الوطنية.

وكذلك الأخ/ ناصر السعدي عضو هيئة الرئاسة ولجنة الحوار الاحزاب والمكونات السياسية .

صادر عن جلسة المشاورات

المجلس الانتقالي الجنوبي

حزب جبهة التحرير

 

29/أكتوبر /2018م

ترك الرد