عدن (المندب نيوز)  نبيل الجنيد – تصوير/ زكي اليوسفي

 دشن وزير النفط والمعادن المهندس اوس العود وسفير المملكة العربية السعودية محمد ال جابر  اليوم مشروع توفير المشتقات النفطية لمحطات الكهرباء في الجمهورية اليمنية .

المعونة السعودية مكونة من باخرتين وعلى متنهما 62 ألف طن ديزل و37 طن مازوت وبمبلغ 60 مليون دولار عملية وخلا عملية التدشين التي تمت بميناء الزيت ..

أكد وزير النفط ” أن أنه   ليس بغريب على أشقائنا في المملكة العربية السعودية تلك المواقف الأخوية تجاه  الشعب اليمني الذي يواجه تحديات كبيرة نتيجة الحرب العبثية التي أشعلها الحوثين على البلاد ، وذلك تنفيذا للاجندة الإيرانية .  

واشار  ان هذا الدعم يعد واحد التدابير التي تم اتخاذها  لتمكين  الحكومة من الإستفادة من المنحة بشكل أمثل وذلك خلال تشكيل لجنة رقابة من الحكومة وبرنامج إعادة الاعمار ومنظمات المجتمع المدني .

بدوره   أوضح السفير السعودي لدى بلادنا أن الشحنة تأتي في إطار برنامج اعمار اليمن ومساعدة الشعب اليمني في التخفيف من معاناته جراء الحرب التي شنها الانقلابين الحوثين  .

مؤكداً أن هناك خطوات قادمة بالتنسيق مع الحكومة اليمنية لتحديد إحتياجات البلاد وتزمينها بحسب الأهمية..مشيراً الى أن هناك جهود تبذل لتشغيل مستشفى عدن العام خلال ستة أشهر، وسيتم يوم غد التوقيع مع الجانب الإستشاري ومع وزير الصحة العامة والسكان لإستئناف تأهيل المستشفى بدعم من الصندوق السعودي للتنمية، إلى جانب تنفيذ مشاريع أخرى في عدد من المحافظات بالتنسيق مع دول التحالف العربي .

حضر التدشين، نواب وزراء المالية منصور البطاني، والكهرباء والطاقة المهندس مبارك التميمي، والنفط والمعادن الدكتور سعيد الشماسي ، ومحافظي لحج، اللواء أحمد التركي، وأبين اللواء أبوبكر حسين، والضالع، اللواء علي مقبل  والقائم بأعمال محافظ عدن احمد سالمين ومدير عام شركة النفط انتصار العراشة ومدير عام الموسسة العامة للكهرباء مجيب الشعبي وعدد من القيادات المحلية وممثلي منظمات المجتمع المدني  بمحافظات عدن ولحج وأبين والضالع .

ترك الرد