الحديدة (المندب نيوز ) خاص

عقب تطهيرها عدداً من المواقع العسكرية التابعة لمليشيات الحوثي في الحديدة اكتشفت ألوية العمالقة أسلحة ومجسمات تمويه إستخدمتها مليشيات الحوثي في مواقعها العسكرية لإيهام طيران التحالف العربي بأنها عبارة عن أسلحة ثقيلة ومتوسطة ليتم قصفها وتدميرها ، بينما يتم إخفاء الأسلحة الحقيقية الثقيلة والمتوسطة في مخازن ومواقع سرية لإستخدامها فيما بعد .

ويعتبر إعتماد مليشيا الحوثي على هذه الأساليب دليل على حالة الإفلاس العسكري وحجم الخسائر التي تكبدتها المليشيات في العدة والعتاد . مما حدا بها لإستخدام أسلوب التمويه للحفاظ على ماتبقى لها من أسلحتها والتي تم تدمير معظمها بعد أن تمكنت هذه المليشيات من إمتلاك ترسانة عسكرية ضخمة زودتها بها إيران عن طريق التهريب عبر عدة منافذ برية وبحرية .

حيث تعمل مليشيات الحوثي على تخزين ماتبقى لها من أسلحة في المؤسسات العامة والمصانع والمرافق الحكومية ومنازل المواطنين ، وتقوم المليشيات بنقل الأسلحة والذخائر إلى الأحياء السكنية عن طريق الأنفاق التي حفرتها تحت المساكن العامة تجنباً لرصدها عن طريق طيران التحالف العربي .

وتستنسخ المليشيات الحوثية تجارب حزب الله اللبناني ولم تنجح في تمرير هذه الحيل المكشوفة ، إذ تمكن طيران التحالف العربي من تدمير المخازن والمواقع الحقيقية التي تخفي المليشيات الحوثية بداخلها الأسلحة والذخائر الثقيلة والمتوسطة والخفيفة .

ترك الرد