تعز (المندب نيوز)  خاص

كيف القيادي في حزب الإصلاح عبده فرحان الشهير بسالم أن حزب الإصلاح لم يستخدم جميع أوراقه ضد الحوثيين.

 واشار إلى أن الحزب لا زال يحتفظ بقوته العسكرية استعداد للحرب الكبرى حد وصفه والتي سيخوضها الحزب ضد انفصاليي الجنوب .

وقال ان الاصلاح يعتبر أن الانقلاب الحقيقي في اليمن والذي يتطلب الموقف الحازم من الحزب ليس الحوثيين بل هم انفصاليي اليمن في الجنوب والذين يريدون تشطير البلد وتجزأته والعودة في اسلوب مخالف لتعاليم الشرع الاسلامي وفي ذلك اشارة الى تكفير الاصلاح للجنوبيين مرة اخرى.

الجدير بالذكر ان القيادي عبده فرحان هو احد قيادات حزب الإصلاح العسكرية في محافظة تعز  أشرف على إدماج العناصر المتطرفة في الميدان فيما يسمى المقاومة في تعز ، وهو أحد المقربين من اسامة بن لادن والمشرفين على تجنيد من سموا بالأفغان العرب في فترات الحرب بأفغانستان، ولديه علاقة وثيقة بتنظيم داعش الارهابي.

ترك الرد