إنهيار أخلاق “إخوان اليمن”حول الجنوب إلى انهيار اقتصادي ومجاعة مقال لـ:رامي الردفاني

اقرأء مابين السطور ها نحن نجني ثمارة بسبب سطوا عسكري بغيض أحتلالي دموي هدام للكوادر الاقتصادية والعقول النيرة التي تبني الوطن من ابناء الجنوب ،و لكن الاخوان اليمني اتخذ وسيلة الهدم في الجنوب للكوادر الذي تنهض بالوطن وتبني اقتصاده :” وخير مثال ماقاله: الزعيم جواهر لال نهرو عندما

سألته ابنته “أنديرا غاندى”

ماذا يحدث لو سيطر العسكر على السلطة؟؟
رد عليها :
ينهار الإقتصاد …..!! هكذا حال اليمن بجنوبه وشماله عندما احتكرك السلطة قوى عسكرية بغيضة حزبية اخوانية

وكررت اندير سؤالها:
و ماذا يحدث بعد إنهيار الإقتصاد ؟
أجابها : تنهار الأخلاق …!
و ماذا يحدث اذا أنهار ت الأخلاق ؟؟؟؟؟
رد عليها بمنتهى الحكمة :
و ما الذي يبقيك فى بلد انهارت أخلاقها؟؟؟؟؟.

يستطيع الإنسان أن يتعايش في أي مجتمع فيه ، بعض النقص الغذائي والاقتصادي والترفيهي ..
إلا انعدام الأخلاق.. !!! .
والسبب :
يسود اللئام السفلة
و تذهب الأعراف والقوانين و الخير يذهب .

و يتحول كل شيء إلى غابة ووحوش وتصبح الحياة الكريمة شبه مستحيلة في الغابة المتوحشة بوجود فيها حيوانات تنهش البشر كاخوان اليمن مصاصي الدماء الجنوبية..!؟

ترك الرد