عدن (المندب نيوز)  خاص

أعتدت عصابة من جنود الحماية الرئاسية على المواطن ( فادي قاسم هيثم الحجيلي ) من  حي  الممدارة بالعاصمة عدن بعد ان قاموا باختطافه  ومن ثم الضرب في الرأس بآلة حادة تسببت له جروح عميقة وخطيرة اضافة الى إطلاق رصاصة في بطنه بسبب موقفه السياسي الرافض للشرعية.

وقال مقربون من المواطن الحجيلي ان عصابة يقودها الجندي بالحماية الرئاسية اللواء الاول حماية رئاسية ويدعى ( سند سالم مخلوس ) اختطفت قريبهم الحجيلي واعتدت عليه .

واكدوا ان العصابة التي يقودها مخلوس وهو أبن مسؤول يعمل برئاسة الوزراء يسكن في الممدارة  كانت اقتادت المجني عليه الحجيلي وهو طالب جامعي الى خلف ملعب 22 مايو على متن سيارة نوع ( كيا لونها فضي ) وقاموا بالاعتداء عليه وضربه بآلة حادة واصابته بجروح عميقة وتم عمل له 29 غرزة خيط في الرأس وما زال مرقداً في المستشفى الالماني .

واوضح اقارب المجني عليه انه ليس لديه أي خلاف شخصي، وان ما جرة ربما ناتج عن موقفه السياسي الرافض للشرعية والمنتقد لها .

وتعتبر الحادثة جريمة جنائية وشروع بالقتل واختطاف واعتداء في نفس الوقت وحادثة يندى لها الجبين خاصة وانها تمت غدراً.

من ناحية اخرى اكد  مصدر أمني ان الاجهزة الامنية بعدن اتخذت الاجراءات اللازمة وضبط السيارة والقاء القبض على المتهم الرئيسي في القضية واحالته الى التحقيق لاتخاذ الاجراءات القانونية

ترك الرد