عدن (المندب نيوز) خاص

توفي اليوم الأحد اللواء الركن صالح الزنداني، نائب رئيس هيئة الأركان العامة، بعد اسبوعين من اصابته في حادثة إرهابي أستهدف منصة قاعدة العند في محافظة لحج، بطائرة مسيرة في الـ10 من يناير 2019.

ويعد اللواء الزنداني هو ثاني قائد عسكري كبير يخسره الجيش اليمني نتيجة هجوم الحوثيين على قاعدة العند.

وكان اللواء محمد صالح طماح، رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية، توفي في وقت سابق الشهر الماضي متأثراً بجروح أصيب بها في نفس الهجوم

ونعت وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الاركان العامة، نائب رئيس هيئة الأركان القائد البطل اللواء الركن صالح الزنداني الذي وافاه الاجل ،اليوم الاحد ، متأثراً بجراحه التي أصيب بها في الحادثة الإجرامية بالطائرة المفخخة على قاعدة العند العسكرية التي أطلقتها ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة ايرانياً.

وقالت وزراة الدفاع ورئاسة هيئة الاركان العامة في بيان نشر على وكالة الانباء اليمنية(سبأ) لقد كان للشهيد رحمه الله إسهامات جليلة في خدمة الوطن ووحدته كواحد من أكفأ ضباط القوات المسلحة ،وعرف بمهنيته ونشاطه وانضباطه العسكري ومعرفته الواسعة بمتطلبات عمله وتخصصاته، وهو ما مكنه من ممارسة أدوار مختلفة في عدد من المناصب القيادية العسكرية .

واضاف البيان أن القوات المسلحة وهي تنعي اليوم واحداً من أبرز قادتها البواسل الذين ظلوا أوفياء لشرفهم العسكري لتؤكد أنها ماضية في استعادة ما تبقى من مؤسسات الدولة التي لاتزال تحت سيطرة مليشيا التمرد والإرهاب انطلاقاً من واجبها الوطني ووفاءً لدماء الشهداء الأبرار وكل من قضى نحبه وفياً مخلصاً لخدمة وطنه وشعبه .

واكد البيان ان رحيل اللواء الركن الزنداني لم يكن خسارة لأسرته فحسب بل خسارة للشعب اليمني ووحدته وقواته المسلحة..معبراً عن التعازي والموساة لاولاد الشهيد وأقاربه وزملاءه ورفاق دربه وكل محبيه وإلى الشعب اليمني العظيم والقيادة السياسية والعسكرية ممثلة بفخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ونائبه.

ترك الرد