المكلا (المندب نيوز) خاص

أعلنت لجنة ” أنا المعلم ” عن رفضها لما جاء  في بيان اجتماع السلطة المحلية من تهديدات.

وقالت اللجنة في اجتماع استثنائي لها أمس، إنها تمارس حقها القانوني في العمل بما جاء في البيان رقم ( 6 ) مؤكدة استمرار الإضراب القانوني لنيل حقوق المعلمين.

وأصدرت اللجنة في اجتماعها الاستثنائي  بيان , فيما يلي ينشر “المندب نيوز” نصة :-

بيان هام :-

عقدت اللجنة العامة (أنا المعلم) لمتابعة حقوق المعلمين والتربويين بالوادي والصحراء اجتماعاً استثنائيا يوم أمس السبت بتاريخ 4/جمادى الاخرة/1440 هـ الموافق9- /فبراير/ 2019م، بحضور أعضاء الهيئة الاستشارية ولجان المديريات للوقف أمام ما جاء في تصريح السلطة المحلية وموقف المعلمين منها وقد اتفق المجتمعون على الآتي :

– رفض التهديدات والاتهامات بكافة الصيغ كونها مخالفة للقوانين، وحقنا في التعبير السلمي المكفول وفقا للمواثيق والعهود الدولية والقوانين الوطنية.

– الإبقاء على أن يظل باب المساعي الخيرة مفتوحاً على الجميع، بما يكفل الحقوق أو ضمان تحقيقها.

– استمرار العمل بالبيان رقم( 6) القاضي باستمرار الإضراب المبني على موقف المعلمين لنيل حقوقهم.

– تؤكد وتشدد اللجنة على الجميع الحضور والتوقيع على الحافظة والالتزام بالدوام المدرسي.

– تنبه اللجنة المعلمين والمعلمات والتربويين بعدم التعامل والتوقيع على أي استمارات أو أوراق غير رسمية وغير قانونية القصد منها الالتفاف على حقوقهم والإقرار بما يخالف التوقيع على حافظة الدوام.

– الإضراب وسيلة قانونية، جاء متزامنا مع إقرار الحكومة للموازنة العامة وكان ضروري لتوصيل صوت المعلمين والمعلمات والتربويين.

– تثمن اللجنة العامة والمعلمين كل الجهود المبذولة من الخيرين في السلطة وخارجها الحريصين على استقرار العملية التعليمية بحصول المعلمين والمعلمات والتربويين على حقوقهم.

– تؤكد اللجنة العامة التزامها بما يراه المعلمين والمعلمات والتربويين، من خطوات قانونية أخرى (كرفع الدعاوى القضائية والوقفات الاحتجاجية) لتأكد وتحقيق المطالب أو في حال حصول الضرر.

والله ولي التوفيق

صادر عن اللجنة العامة (أنا المعلم) لمتابعة حقوق المعلمين والتربويين بالوادي والصحراء محافظة حضرموت

ترك الرد