عدن(المندب نيوز )علاء بدر

نفَّذت أسود كتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة مهمة أمنية تمثَّلت بإلقاء القبض على شقيق قائد الكتيبة والقطاع بعد أن سمع الأسود إطلاق رصاص في موكب زفافه.
وفي تفاصيل المهمة التي شهدها شارع التسعين بمديرية المنصورة قال مصدر أمني مطلع “إن موكب العريس (رضوان مطلق الحالمي) كان قد انطلق فور خروج العريس من إحدى القاعات في منطقة حاشد بالمديرية وأثناء مرورهم في شارع التسعين الشهير، قامت الأسود بإيقاف زفاف “رضوان ” بعد أن سمعت إطلاقاً للذخيرة الحية من الموكب”، وعندما ترجَّل العريس من سيارته تبيَّن أنه شقيق القائد كمال مطلق الحالمي، وهو ما دفع بقائد قوات طوارئ الكتيبة والقطاع لإبلاغ القائد كمال الحالمي فأمر قائد الكتيبة بالقبض على شقيقه وتسليمه لقسم شرطة المنصورة شأنه شأن جميع العِرسان الذين سبقوه، مشدداً على قواته أن ينفذوا القانون بحذافيره حتى على شقيقه من أمه وأبيه.
وبدورهم قام الأبطال بتسليم شقيق القائد إلى قسم شرطة المنصورة، وتم تحرير الاستلام بذلك.
وبعد تسليم العريس “رضوان مطلق الحالمي ” قال :إنه لم يُطلق الرصاص في موكبه، مؤكداً أنه حذَّر المدعوين من أصدقائه وأقاربه من الرماية بالذخيرة الحية، مردفاً أن أحد المندسين دخل في موكبه، مُطلقاً الرصاص ثم فرَّ هارباً بعد أن تناهى إلى مسامع الحاضرين أن أسود كتيبة الاحتياط الثانية قادمة إلى المكان.
ومن المتوقع أن ينام العريس الموقوف رضوان الحالمي ليلته في سجن قسم شرطة المنصورة هذه الليلة كإجراء عقابي تمهيداً لتسليمه إلى إدارة أمن العاصمة عدن لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

ترك الرد