غيل باوزير (المندب نيوز) خاص

قام رئيس المجلس الانتقالي القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، اليوم، ومعه نائبه الشيخ هاني بن بريك، ورئيس الجمعية الوطنية اللواء أحمد سعيد بن بريك وأعضاء هيئة الرئاسة، بزيارة تفقدية إلى مدينة غيل باوزير.

وشملت الزيارة المركز الثقافي للأنشطة التربوية والثقافية (المدرسة الوسطى)، وطافوا بأقسام المركز، وأبدوا إعجابهم بما يحويه من قطع تراثية ووثائق تاريخية، وتعرفوا من رئيس المركز بغيل باوزير محمد سعيد مديحج، على التاريخ العريق لهذا الصرح التعليمي الرائد على مستوى حضرموت، الذي تخرج منه الكثير من كوادر الجنوب وشغلوا أعلى المناصب القيادية، حتى تحول المركز اليوم إلى متحف ومركز تنموي.

كما شهد القائد عيدروس، والشيخ بن بريك ومرافقوهم، الحفل الخطابي والفني الذي نظمته القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية غيل باوزير، وتخللته فقرات فنية من التراث الشعبي وقصيدة شعرية نالت استحسان الجميع.

وفي الحفل الذي أُقيم احتفاءً بزيارة قيادة المجلس الانتقالي لمديرية غيل باوزير وانعقاد الدورة الثانية للجمعية الوطنية في حضرموت، عاهد نائب رئيس المجلس الانتقالي الشيخ هاني بن بريك ورئيس الجمعية الوطنية اللواء أحمد سعيد بن بريك، أبناء غيل باوزير والجنوب عامة، على مواصلة النضال حتى تحقيق تطلعات شعب الجنوب في الاستقلال والسيادة على أرضه.

وأشادا بدعم ومساندة الأشقاء في التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات للقضية الجنوبية، كما أشادا بالدور التنويري لمدينة غيل باوزير ورصيدها النضالي في مسيرة الحراك الجنوبي ومقارعة الإرهاب.

من جانبه رحّب رئيس القيادة المحلية للمجلس بالمديرية عمر حمدون، بكل من رئيس المجلس ونائبه ورئيس الجمعية وضيوف المديرية من أعضاء هيئة الرئاسة والجمعية والقيادة المحلية بمحافظة حضرموت في مدينة غيل باوزير.

حضر الحفل عدد من أعضاء هيئة الرئاسة، والجمعية الوطنية، والقيادات المحلية بمحافظة حضرموت ومديريتا المكلا والشحر.

ترك الرد