لبنان(المندب نيوز)البيان

منح مجلس النواب اللبناني يوم الجمعة ثقته للحكومة الائتلافية الجديدة ليعطيها الضوء الأخضر لبدء عملها بعد جلسة نقلها التلفزيون على الهواء مباشرة ناقش فيها النواب سياساتها المقترحة.

كان رئيس الحكومة سعد الحريري قال إن حكومته ستضع على رأس أولوياتها الإصلاحات الاقتصادية المطلوبة للسيطرة على الدين العام الضخم للبنان.

وقد تم الاتفاق على حكومة جديدة هذا الشهر في خطوة أنهت التشاحن الذي استمر تسعة أشهر حول توزيع المناصب الوزارية بالحكومة بعد الانتخابات البرلمانية التي أجريت في مايو.

وتضم الحكومة اللبنانية معظم الأحزاب الكبرى الممثلة في مجلس النواب منها تلك التابعة للرئيس ميشال عون والحريري المدعوم من الغرب ورئيس البرلمان نبيه بري بالإضافة إلى جماعة حزب الله المدعومة من إيران.

وجاء في بيان الحكومة المتعلق بالسياسات إن الإصلاحات التي تعتزم الحكومة القيام بها قد تكون صعبة ومؤلمة لكنها ضرورية لتجنب تدهور الأوضاع الاقتصادية والمالية والاجتماعية.

وتعهدت الحكومة “بتصحيح مالي” يعادل واحد في المئة على الأقل من الناتج المحلي الإجمالي سنويا خلال خمسة أعوام بدءا من ميزانية هذا العام.

ترك الرد