المكلا (المندب نيوز) خاص

ا كّد وكيل وزارة التربية والتعليم – مدير مكتب وزارة التربية والتعليم بمحافظة حضرموت الأستاذ جمال سالم عبدون على أهمية دعم وتفعيل تجربة عملية الدمج للتلاميذ والطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة في مدارس التعليم، مشيراً خلال لقائه بمدير مركز النور للمكفوفين وتدريب المعاقين الأخ سعيد عبدالله باثقيلة وحضور المختصين في مكتب التربية والتعليم بالمحافظة والمركز ورئيستي قسمي صفوف الدمج بمدرستي خولة بنت الأزور وشهاب للتعليم الأساسي بمديرية مدينة المكلا إلى ضرورة الاعتناء بهذه الشريحة والعمل المستمر من أجل تحقيق الأهداف التربوية والتعليمية والاجتماعية من عملية الدمج التي تحقق نتائج ايجابية وتحظى برعاية خاصة وعناية دائمة من قبل قيادة مكتب التربية والتعليم بالمحافظة ودعم ومساندة وتمويل لتحسين البيئة المدرسية من محافظ محافظة حضرموت – قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني للمدارس التي تحتضن هذه التجارب الرائدة في حضرموت منوهاً إلى إن هناك توجّه لتطويرها واستمرار مراحلها التعليمية الأساسية والثانوية في الأعوام القادمة بما يضمن حصول تلاميذها وطلابها على فرص تعليمية أسوة بغيرهم من التلاميذ والطلاب في المدارس الحكومية، داعياً إدارة المركز والأقسام بالمدارس إلى بذل جهود مضاعفة الجهود لتطوير الأداء وتحسين الخدمة التعليمية في صفوف الدمج، وكان مدير المركز والمختصون قد استعرضوا تقاريرهم عن سير العملية التربوية والتعليمة في صفوف الدمج بمدرستي خولة وشهاب وما يرافقها من أنشطة وفعاليات خلال اليوم الدراسي. 

ترك الرد