المكلا(المندب نيوز)خاص

رأس الأستاذ جمال سالم عبدون وكيل وزارة التربية والتعليم ومدير مكتب تربية حضرموت رئيس اللجنة العامة للأنشطة اللاصفية اجتماعاً موسعاً للجان المسابقات والأنشطة اللاصفية للفصل الثاني بنات على مستوى المحافظة والتي احتضنها قاعات مكتب وزارة التربية والتعليم بالمحافظة ومجمع بلقيس للبنات ومجمع التربوية الرائدة السعد العامرية والصالة الرياضية المفتوحة لنادي شعب حضرموت خلال الفترة من الثالث والعشرين حتى الرابع والعشرين من هذا الشهر واحتوت على 33 مسابقة متنوعة ومتعددة تنافس على مراكزها الثلاثة الأولى الف وثلاثمائة طالبة وتلميذة اضافة الى البطولة المدرسية للعبة التايكوندو على مستوى مديريات المحافظة .

وفي مستهل الاجتماع أشاد الوكيل عبدون بجميع الجهود التي بذلت من قبل اللجان الإشرافية واللجان التحكيمية المصاحبة لهذه الفعاليات وكذلك الإدارات المدرسية التي استضافت هذه المنافسات.

موجهاً شكره للجميع على حسن التنظيم والحضور الرائع والذي أنعكس ايجاباً على سير هذه المنافسات والتي تمت حسب ما هو مقرر لها ومزمن من قبل اللجنة العامة للأنشطة بمكتب تربية حضرموت  مشيداً بالدعم المستمر والمساندة الدائمة من قبل الراعي الأول للقطاع التربوي والتعليمي بالمحافظة سيادة اللواء فرج سالمين البحسني محافظ المحافظة.

مؤكدا أن هذه المنافسات كانت حافلة وناجحة حسب ما خطط لها فقد كانت متميزة وشهدت تقدماً ملحوظاً ومشاركة فاعلة خصوصاً من المديريات البعيدة والتي كان لها حضور ومنافسة وتحقيق مراكز متقدمة بما يعكس الجوانب الإيجابية ويعطي انطباعا جيداً لاتساع رقعة العملية التعليمية بجميع مديريات المحافظة والتي فتحت افقاً ومجالاً تحفيزياً وتنافسياً لصقل مواهب الطلاب واظهار قدراتهم واتاحة الفرصة لهم للمشاركة وخلق روح التعاون والتعارف بين المشاركين جميعاً ,مشيراً الى أن الجميع أوائل ومتفوقون سواء حققوا المراكز الأولى او لم يحققوا على مستوى المحافظة .

وحث الوكيل عبدون اعضاء اللجان على الرفع بما شاهدوه ولمسوه خلال هذه المنافسات من ابداع وتميز واعطاء الملاحظات للاستفادة منها بمنافسات الأعوام القادمة

وبختام اللقاء تم فتح باب المداخلات واستعراض التقارير من قبل رؤساء اللجان والتي اشادت بهذه الفعاليات والمشاركين فيها وخاصة المجمعات المسائية التي كان التنافس فيها على أشدة ويعكس مدى الحرص والاهتمام من قبل مكتب التربية والتعليم بهذه الشريحة من الدارسين واللواتي انقطعن عن الدراسة منذ سنوات مضت .

ترك الرد