المكلا (المندب نيوز) متابعات

ربما تكون سمعت أو قرأت عن الأطعمة والمشروبات التي تزيد حرق السعرات الحرارية وتساعد على التخسيس، مثل الفلفل الحريف والشاي الأخضر.

لكن هل تعرف أن بعض الأطعمة التي نتناولها بكثرة تبطئ عملية التمثيل الغذائي أو حرق السعرات؟

الحبوب المكرّرة

مثل الأرز الأبيض والقمح المكرّر الذي يُصنع منع الخبز الأبيض والبيتزا والمعكرونة.

ترفع هذه الحبوب نسبة السكر بالدم سريعاً لأنها سريعة الهضم والامتصاص، وهي سبب رئيسي من أسباب تزايد محيط الخصر.

البطاطس

سواء كانت رقائق البطاطس الشيبس أو أصابع البطاطس التي تقدم كصحن جانبي، لا ينبغي تناول هذه الوجبة أكثر من مرتين في الأسبوع، لأنها غنية بالكربوهيدرات والدهون المتحولة التي تم تسخينها في حرارة عالية.

ملح البحر

يمتاز الملح المدعّم باليود بأنه يزوّد الغدة الدرقية باليود الذي يساعد على تحفيز عملية حرق السعرات الحرارية، لكن ملح البحر يفتقد إلى هذا المعدن اللازم كي يستطيع الجسم حرق الدهون.

اللبن (الزبادي)  

إذا كنت من عشاق اللبن (الزبادي) المُحلّى بالسكريات والفواكه تمهّل، لأن هذه التحلية تعيق الاستفادة من أحد أهم فوائد اللبن وهو البكتريا الصديقة (البروبيوتك).

اجعل الأولوية للبن الخالي من السكريات والنكهات.

السكريات 

لا تبدأ يومك بتناول المربى أو حبوب الإفطار الغنية بالسكر، لأن تناول 20 غراماً من السكر أو أكثر في الصباح سيؤدي إلى تباطؤ حرق الجسم للدهون.

بصيغة أخرى كلما زادت السكريات في الطعام تباطأ التمثيل الغذائي، وتزايد وزن الجسم.

الزبدة النباتي

السمن البلدي ليس من الأطعمة التي تبطئ حرق السعرات الحرارية، لكن السمن والزبدة النباتي تعمل ضد حرق السعرات بسبب الدهون المتحولة المصنوع منها هذا النوع.

اللحم المفروم

بحسب دراسات من جامعة هارفارد يؤدي الإفراط في أكل اللحوم إلى تغير توازن البكتريا الصديقة في الأمعاء، وينتج عن ذلك تباطؤ حرق السعرات الحرارية.

فإذا كنت من عشاق البرغر واللحم المفروم عليك الحد من الكمية التي تتناولها.

الوجبات المجمدة

يتم تخزين الوجبات المجمّدة في أكياس بلاستيك غنية بمادة BPA، والتي تتفاعل مع الطعام بطريقة تؤدي إلى تباطؤ قدرة الجسم على حرق السعرات الحرارية.

ترك الرد