سيئون (المندب نيوز) خاص
علق محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء ركن فرج سالمين البحسني، على حادثة الطائره المسيّرة التي اسقطتها قوات التحالف العربي اليوم بسيئون، ثاني أكبر مدن حضرموت.
وقال البحسني في تصريح شهده “المندب نيوز”، أننا نحمد الله أن هذه الطائره لم تصب اي مواطنين من مدينة سيئون وقوات التحالف باشرت بتدميرها، مؤكداً إلى أن القوات الأمنية مستعدة بشكلٍ تام لحماية مواطني المدينة.
واطمأن البحسني مواطني حضرموت بأن الأمور تحت السيطرة ولا يدعوا شيء لإثارة القلق.
واكد المحافظ البحسني “أن القوات الامنية على استعداد تام وجاهزية عالية لحماية مواطني المدينة .
وقال المحافظ إن الاستعدادات الأمنية عالية لتأمين الحدث الوطني المهم والكبير الذي ستشهده مدينة سيئون باحتضانها جلسة انعقاد الدورة غير الاعتيادية للبرلمان بعد سنوات من عدم انعقاده بسبب ظروف الحرب التي اشعلتها المليشيات الانقلابية الحوثية .
داعياً المواطنين الى عدم القلق لمحاولات اقلاق السكينة العامة في مدينة سيئون من قبل بعض العناصر التي تحاول العبث بأمن واستقرار البلد وأن الأوضاع ولله الحمد مستقرة .
واكد محافظ حضرموت أن قيادة السلطة المحلية بالمحافظة عقدت صباح اليوم عدة اجتماعات ضمت قيادات عسكرية وأمنية وقامت بزيارات ميدانية للوقوف على الاستعدادات العسكرية والأمنية لتعزيز الأمن في مديريات وادي حضرموت وتأمين هذا الحدث الوطني المهم .
كما دعا المواطنين إلى مساعدة الاجهزة الامنية والمساهمة في تعزيز الأمن في مديريات الوادي والصحراء والتعاون مع اجهزة الامن .
مؤكداً ان هذا الحدث مهم لابناء المحافظة ، ستحرص خلاله قيادة السلطة المحلية على طرح مطالب أبناء وادي حضرموت والمحافظة بشكل عام .

ترك الرد