الضالع ( المندب نيوز ) ماهر الحالمي

تزامناً مع تقدم الجيش الوطني والحزام الأمني والمقاومة الجنوبية في جبهة مريس وجبهة العود المحاذية لمناطق محافظة أب توغلها في أولى مناطق وقرى مديرية الشعر التابعة لمحافظة أب ، كثفت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية جهودها ودعمها الإغاثي عبر تسيير قافلة مساعدات إغاثية وإيوائية إلى قرى ومناطق مريس وحمك بمحافظة الضالع ، تخفيفاً للمعاناة التي يعيشها سُّكّان مناطق مريس وحمك.

وتعتبر هذه الفتة الكريمة من أبناء إمارات زايد الخير ، وقد نالت محافظة الضالع عدداً من المشاريع التي نفذها الهلال الأحمر في السابق ، ومشاري أخرى وقعت في نهاية عام زايد 2018 سيتم تنفيذها.

من ناحيتهم، أعرب أهالي قرى ومناطق مريس وحمك خلال توزيع المساعدات الإغاثية عن امتنانهم وشكرهم وتقديرهم للهلال الأحمر الإماراتية على دعمها السخي لهم.

مثمنين دور دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ، حفظه الله ورعاه ، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رئيس الدولة رئيس الوزراء حاكم دبي ، حفظة الله ورعاه ، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوّات المسلحة الإمارتية ورعاه ، وذراعها الإنسانية الهلال الأحمر في مختلف المجالات.

مؤكدين سعادتهم وفرحتهم بوصول تلك المساعدات التي من شأنها تخفيف معاناتهم وتحسين أوضاعهم.

وفي السياق ، أكدت مصادر عسكرية في الجيش الوطني ، عن قيام قائد التحالف العربي العميد الركن “ابو محمد” بتوجية هيئة الهلال الأحمر الإمارتي بتسيير قافلة أخرى خلال اليومين القادمين ، بهدف تحسين الحياة المعيشية لأخوتهم أهالي قرى ومناطق “مريس وحمك” ومساعدتهم على تجاوز الظروف الصعبة التي فرضها حصار ميليشيات الحوثي.

هذا وتواصل فرق الهلال الأحمر الإماراتي جهودها الدؤوبة في تنفيذ حملات إغاثية تستهدف عودة الحياة الطبيعية في اليمن عبر توزيع المساعدات الإنسانية والإغاثية ، و تنفيذ المشاريع التنموية التي تستهدف تحسين حياة المواطنين اليمنيين بشكل مباشر.

ترك الرد