سيئون (المندب نيوز) جمعان دويل
 
دشن رباط العلم الشريف بسيئون للإمام المجدد نور الدين علي إبن مفتي مكة المكرمة علي بن حسين الحبشي يوم أمس اولى فعالياته ضمن برنامج الأبحاث والفعاليات بالذكرى الخامسة بعد المائة لحولية الامام الحبشي وهي مجالس الاحتفال بالقرآن والسنة وتكريم العلم والعلماء والتي تستمر حتى 20 ربيع ثاني 1438هـ .
 
 
ففي فعاليات مجالس يوم أمس الجمعة القاء الداعية إلى الله / محمد بن علي الحبشي خريج جامعة الأزهر الشريف خطبة الجمعة بجامع مدينة سيئون أكبر جوامع المدينة تطرق فيها إلى تأملات من قول الرحمن لأهل الإيمان بالشرح والتفسير كونها سر النجاح للإنسان وسيرة السلف الصالح من الخلفاء والتابعين في التمسك بما جاء في كتاب الله عز وجل وسنة النبي محمد صل الله عليه وسلم إضافة إلى أهمية احترام العلماء والأولياء والصالحين لما لهم مكانة عند الله .
كما شهد فرع الرباط قسم تعليم النساء والفتيات بمدرسة الداعية إلى الله / علوية بنت حسين الجفري رحمها الله عصرا حفل تكريم حافظات كتاب الله وعددهن طالبتان وتكريم معلمتان تلقين قرأت القرآن الكريم برواية حفص عن عاصم وقارون عن نافع
كما اقيمت عصرا جلسة الجمعة الأسبوعية بدار المقام مبنى [ المحمدية ] بجانب موقع رباط العلم الشريف تخللها عدد من الفقرات الوعظية للمنصب عميد الرباط السيد / علي بن عبدالقادر الحبشي وقرأت عدد من الأحاديث الشريفة وفقرات إنشادية وعظية وإرشادية للإمام الحبشي.
 
 
فيما شهدت ساحة الرباط مساء بعد صلاة العشاء مجلس قرأت بردة الإمام [ البوصيري ] إنشاد وأداء طلاب قسم الانشاد بالرباط وسط حضور من طلاب الرباط وطلبة العلم وجمع من مرتادي تلك المجالس والتي اختتمت بالدعاء بالصلاح والفلاح والقبول لما يحبه الله ويرضاه .
 
فيما تتواصل الفعاليات تباعا حيث ستشهد ساحة الرباط مساء هذا اليوم بعد صلاة العشاء لقاء أهل القرآن الحولي الثالث تحت عنوان [ حفظ كتاب الله العزيز وإحياء سند القراءات وفق منهج العلم والعمل والإخلاص والورع والخوف من الله ]
 
 

ترك الرد