المكلا (المندب نيوز) متابعات

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس، إنه لا يستبعد مواجهة عسكرية مع إيران، داعيا النظام هناك إلى الجلوس للتفاوض على اتفاق نووي جديد.

وأوضح ترامب في تصريحات للصحفيين: “لا يمكن أن نستبعد وقوع مواجهة عسكرية مع إيران”.

وقال إن على “القادة الإيرانيين الاتصال بي والجلوس للتحدث لإبرام اتفاق جيد يساعدهم على الخروج من أزمتهم الاقتصادية”.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت، قبل أيام، إرسال حاملة طائرات وقاذفات “بي 52” إلى الخليج العربي، بسبب ما وصفته بأنه تهديد جديد من طهران.

وفي وقت سابق، قال رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة جوزيف دانفورد، إن قرار إرسال حاملة الطائرات الأميركية “أبراهام لينكولن” إلى الخليج العربي جاء “لردع التهديد الإيراني في المنطقة”.

وأضاف: “لقد كان تركيزنا على عامل الردع. فاستنادا إلى المعلومات الاستخبارية أردنا إرسال رسائل لإيران تفيد بأننا مدركون للتهديد الذي تمثله في المنطقة وبأننا مؤهلون للرد على هذا التهديد”.

كما ذكر المبعوث الأميركي بشأن إيران براين هوك، أن إرسال بلاده لحاملة طائرات ليس رسالة سياسية، بل “دفاع عن النفس بعد ورود تهديدات بأعمال عدائية”.

وأوضح هوك في تصريحات خاصة لـ”سكاي نيوز عربية” :”لمسنا تهديدات مفادها أن النظام الايراني كان يدرس القيام بأعمال عدائية وأرسلنا حاملة الطائرات لينكولن لنكون مستعدين لأي هجوم”.

واعتبر هوك أن أي هجوم من الميليشيات المدعومة من طهران “سيتحمل مسؤوليته النظام الإيراني”، قائلا :”لن نميز بين طهران ووكلائها”.

ترك الرد