المكلا (المندب نيوز) سكاي نيوز

عثرت هندسة المقاومة المشتركة على نفق تحت خط عام في مدينة الحديدة مليء بمتفجرات زرعتها الميليشيات الحوثية في وقت سابق تكفي لنسف أحياء سكنية بمساحة كيلومتر مربع.

وأوضح مصدر في الإعلام العسكري التابع للمقاومة الوطنية أن فرق الهندسة المشتركة فككت شبكة ألغام زرعتها المليشيات الحوثية في الطريق العام قرب دوار المنظر، البوابة الجنوبية لمدينة الحديدة قبل تحريرها على يد المقاومة المشتركة .

وأضاف أن النفق مليء بالبراميل المتفجرة زنة كل برميل 80 كيلوغراما، وصاروخان زنة كل صاروخ 500 كيلوغرام حولتهما المليشيات الى ألغام.

وأفاد خبير في الهندسة مشارك في عملية التفكيك أنه أثناء مسح المنطقة لوحظ هبوط نسبة بسيطة في جانب الأسفلت، وأثناء تدقيق الفريق الهندسي تم العثور على جهاز التفجير عن بعد داخل عش عصافير في شجرة على حافة الطريق.

وما إن شرعت في الحفر حتى عثرت على واحدة من أكبر جرائم المليشيات الحوثية والتي حولت مدينة الحديدة والساحل الغربي بشكل عام إلى حقل ألغام كبير .

ووثقت عدسة الإعلام العسكري التابع لحراس الجمهورية لحظة تفكيك ونزع 5 براميل متفجرة وصاروخين وعدد من الألغام بأحجام مختلفة من مساحة صغيرة ولاتزال عمليات الحفر  متواصلة لتفكيك ونزع البقية.

ترك الرد