أزمة تعصف بالإخوان، بعد توظيف برنامج “غيث” الإماراتي لمواطن حضرمي بمطار الريان!

المكلا (المندب نيوز) خاص

حالة مأساوية وتخبط غير مسبوق تعيشه جماعة الإخوان المسلمين “حزب الإصلاح”، أُثيرت بعد تقديم البرنامج الإنساني للمساعدات الإنسانية الذي ترعاه دولة الإمارات العربية المتحدة “قلبي اطمأن” للإماراتي “غيث”، وظيفة رسمية لمواطن من محافظة حضرموت في مطار الريان الدولي بالمكلا.

إساءة

يتابع “المندب نيوز” استنفار جماعة الإصلاح، بعناصرها خلال نشر انتقادات واسعة تسيئ لدولة الإمارات العربية المتحدة ودورها الإنساني الريادي في المنطقة، وذلك عقب تقديم وظيفة رسمية بمطار الريان الدولي لأحد الأشخاص المحتاجين في مدينة المكلا، وفتح مشروع لوالده إضافةً إلى معالجته على نفقة الإمارات.

ونشر ناشطوا الإصلاح حزمة انتقادات، مغزاها الإساءة لدولة الإمارات، متحججةً بأن الإمارات تقدم وظائف في قطاع حضرموت، متجاهلين المساعدة التي قدمتها لهذا الشاب ووالده لتحسين أوضاعهما وتسهيل حياتهم المعيشة واستقرارها.

استنكار

من جانبه استغرب ناشطون آخرينحجم  الإساءات التي تحاك ضد دولة الإمارات، ودورها الإنساني، معتبرين الإساءات حالة من التخبط والأزمة التي تعصف بجماعة الإخوان، مع فقدانهم لحجج تهدف الى تقزيم دور الإمارات.

وقال الناشطون إن الإخوان يسعون مجدداً لنشر الفتنة، مؤكدين إنه ليس مبرراً ان يفتعل الإخوان أزمة ضد مساعدة “غيث” للمواطن الحضرمي وتوظيفه بقطاع حكومي، مشيرين انه لتم تقديم هذه الوظيفة لأحد جماعة الإخوان سيخرسون ولن ينتقدوا او يمتدحوا هذا الدور حتى!.

الجدير ذكره ان جماعة الإخوان تعيش في أزمة منذ الآونة الأخيرة، عصفت بقياداتها التي فشلت في رعاية حملات كثيرة جداً تسعى لتشويه دور التحالف العربي بالأخص جهود الإمارات العربية في المحافظات المحررة.

ترك الرد