المكلا (المندب نيوز) وكالات

أكدت مصر على أهمية التزام كافة الأطراف السودانية بالهدوء وضبط النفس والعودة إلى مائدة المفاوضات والحوار بهدف تحقيق تطلعات الشعب السوداني.

وقالت مصر ، في بيان أصدرته وزارة الخارجية اليوم ، إنها تتابع ببالغ الاهتمام تطورات الأوضاع على الساحة السودانية والأحداث الأخيرة وتداعياتها، معربة عن مواساتها لأسر الشهداء وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى.

وأكدت مصر دعمها “الكامل للسودان الشقيق في هذا الظرف الدقيق من تاريخه ومساندتها الكاملة للجهود الرامية لتحقيق مستقبل أفضل لأبناء الشعب السوداني يقوم على الاستقرار والتنمية ويحقق الرخاء والرفاهية”.

وكانت “لجنة أطباء السودان المركزية” المعارضة أفادت بارتفاع عدد ضحايا عملية فض الاعتصام أمام القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية بالخرطوم اليوم الاثنين إلى تسعة قتلى.

وتتهم المعارضة المجلس العسكري الانتقالي بفض الاعتصام بالقوة وباستخدام الرصاص الحي.

ترك الرد