المكلا (المندب نيوز) خاص

عقدت رئاسة الهيئة العليا لمؤتمر حضرموت الجامع اليوم (الخميس) بالمكلا اجتماعًا لها برئاسة رئيس المؤتمر الشيخ “عمرو بن حبريش العليي” ، وبحضور النائب الأول لرئيس المؤتمر الشيخ “محمد عوض البسيري” والنائب الثاني المهندس “أبوبكر السري”.

وفي الاجتماع أشار رئيس المؤتمر إلى أن المرحلة الراهنة تتطلب المزيد من العمل الجاد والتعاون والتآزر بما يخدم قضايانا ويحقق الأهداف المشروعة , لافتًا إلى أن مؤتمر حضرموت الجامع وجد من أجل حضرموت وحقوقها ومطالب أهلها.

وأعرب عن ثقته بأن بتكاتف الجميع في حضرموت واصطفافهم مع ما توافقوا عليه بما يضمن لأهلهم العيش بكرامة وعدالة وحياة كريمة وآمنة وتغليب مصالح حضرموت على ما سواها , مشيدًا بحرص الجميع على تطوير أنشطة المؤتمر , وتحقيق مخرجاته التي تخدم حضرموت وحاضر ومستقبل أبنائها.

وكرس الاجتماع لمناقشة العديد من القضايا المتعلقة بخطط الأمانة العامة ودوائرها والمقترحات والتصورات التطويرية  بالإضافة إلى الأنشطة الادارية والتنظيمية والاعلامية.

وتناولت رئاسة المؤتمر عددًا من الموضوعات المرتبطة بالشأن الحضرمي وخاصة الجوانب الخدمية ومعوقاتها مؤكدة على ضرورة ان تقوم الحكومة بواجباتها ومسؤولياتها اتجاه ملف الخدمات والايفاء بمتطلباته.

وأوصى المجتمعون الدائرة الاقتصادية بالمؤتمر لتدارس الافكار والمساهمة في تشخيص الصعوبات الخدمية وعراقيل الاستثمار في حضرموت.

ترك الرد