شبوة(المندب نيوز )خاص

قام رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بمحافظة شبوة، الشيخ علي محسن السليماني، بمعية رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بمحافظة حضرموت، الدكتور محمد جعفر بن الشيخ أبوبكر ، بعد ظهر اليوم الاثنين، بزيارة لمعسكر الشهداء في ضواحي مدينة عتق.
وخلال الزيارة التقى السليماني وبن الشيخ أبوبكر بقيادات النخبة الشبوانية، وهم قائد اللواء الثاني محمد البوحر، وقائد اللواء الرابع وجدي باعوم، وقائد اللواء السابع ماجد لمروق.
وثمن رئيس انتقالي حضرموت بجهود قوات النخبة الشبوانية بمختلف ألويتها في تثبيت الأمن والاستقرار ومحاربة الإرهاب في عدد من مديريات شبوة، مشيداً بالأخلاق العالية والمعاملة الحسنة التي يتعامل بها قادة وأفراد النخبة الشبوانية مع المواطنين، مؤكداً على أن الموامرة على النخبة الشبوانية ستفشل بإذن الله، ثم بالالتفاف الشعبي حولها.
فيما عبّر رئيس القيادة المحلية بمحافظة شبوة، الشيخ علي السليماني، عن ارتياحه لنجاح الفعالية الشعبية الحاشدة لأبناء شبوةد، التي أقيمت اليوم بمدينة عتق، تأييدا ودعماً للنخبة الشبوانية، مشيراً إلى أنها بمثابة استفتاء شعبي لحب النخبة ومكانتها في قلوب الشبوانيين.
بالمقابل رحب قائد اللواء الثاني محمد البوحر، بزيارة قيادات انتقاليي شبوة وحضرموت، مشيداً بأدوار المجلس الانتقالي الوطنية، ومؤكدا في نفس الوقت بان النخبة ستظل صمام أمام الاغمن والاستقرار ومحاربة الإرهاب والجريمة.
رافق السليماني وبن الشيخ أبوبكر في هذه الزيارة عدد من أعضاء الجمعية الوطنية الجنوبية والهيئة التنفيذية في شبوة وحضرموت.

ترك الرد