المكلا ( المندب نيوز) متابعات

لا يهتم Facebook فقط بالأخبار المزيفة ونظريات المؤامرة والمحتوى الضار الذي يتم نشره على منصاته، تمتلك الشركة برنامجًا خاصًا يسمى Stormtracker يستخدم لتعقب وفضح معلومات خاطئة عن Facebook نفسه، بما في ذلك الشائعات التي تنتشر على تطبيق WhatsApp.

تم تطوير Stormtracker في عام 2016، وقد استخدم لمتابعة المنشورات الفيروسية حول الشركة، يتم تتبع كل شيء بدءًا من الشائعات التي يتم ترويجها عن الشبكة من المستخدمين، إلى المنشورات التي تخبر المستخدمين عن القيام بكتابة كلمة أو لصق حرف مدعين أن الفيسبوك سوف يفعل كذا وكذا عند كتابة تلك الكلمة أو هذا الحرف، حتى النكات التي يتم نشرها عن مارك زوكربيرج وتبدو غريبة.

يقول البعض إن Stormtracker هي دليل على أن Facebook يعطى أولوية في مكافحة الأخبار المزيفة التي تضع الشركة في ضوء سيء من خلال معلومات مضللة، وقال متحدث باسم Facebook لـ Bloomberg: “لم نستخدم هذه الأداة الداخلية لمحاربة الأخبار الكاذبة لأن ذلك لم يكن ما تم بناؤه ولن ينجح”، “تم تصميم الأداة باستخدام تقنية بسيطة ساعدتنا في اكتشاف منشورات حول Facebook استنادًا إلى الكلمات الرئيسية، حتى نتمكن من التفكير فيما إذا كنا سنستجيب بشأن تلك الشائعات وفقًا لمدى خطورتها على منتجنا.

مقارنة الاثنين عبارة عن تكافؤ خاطئ.” ليس من غير المألوف أن تراقب الشركات ما يقوله العملاء عنها على وسائل التواصل الاجتماعي، لكن Stormtracker يقدم تذكيرًا بأن Facebook يتمتع بميزة فريدة، نظرًا لأنه يمتلك منصات وسائط التواصل الاجتماعي الرئيسية، فإنه يتمتع برؤية فريدة، وعند الضرورة ، يمكن أن يتخذ التدابير اللازمة لفضح الشائعات والمزاح، إلا أنه في ذات الوقت تثير تلك الأداة تخوفات حول مستقبل فيسبوك بشأن خصوصية مستخدميه.

ترك الرد