تعز (المندب نيوز) خاص

احتفل حزب الاصلاح (إخوان اليمن) بمجزرتي عدن الارهابيتين اللتين استهدفتا معسكر الجلاء بالبريقة وشرطة الشيخ عثمان بالشيخ عثمان امس وراح ضحيتها 61 شهيد وعشرات الجرحي.

واقام حزب الاصلاح صلاة جمعة في ساحة الحرية بتعز ورفع جنازة كتب عليها (تشييع الخارجين عن القانون) أي ضحايا شهداء مجزرتي عدن الارهابيتين.

وبرزت احتفالات حزب الاصلاح واخوان اليمن متفقة مع احتفالات مليشيا الحوثي بعد مجزرتي عدن واستشهاد قائد الوية الدعم والاسناد ابواليمامة الذي استشهد في مجزرة معسكر الجلاء.

واجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي فرحة عارمة بالمجزرتين وكتب بعضهم مهنئاً لبعض في المجزرتين التين ترتكبان في حق شعب الجنوب .

ويعتبر هذا الموقف والاحتفال من حزب الاصلاح متزامنا مع احتفال مليشيا الحوثي دليل كامل على التنسيق والتورط لحزب الاصلاح في هذه المجزرتين وتورط قيادات في الحكومة اليمنية والشرعية في الجريمتين.

وكانت كشفت وسائل اعلام امس عن وثيقة من الرئاسة اليمنية مؤرخة بتاريخ 29/7/2019 تم حجبها وعدم وصولها الى قيادات معسكر الجلاء تؤكد ان هناك عمليات ارهابية ستحدث خلال اليومين القادمين. ولم تنشر الا صباح يوم المجزرتين الارهابيتين اللتين تبنتهما جماعتي داعش والحوثيين ( المتحالفين مع الشرعية وحزب الاصلاح) .

ترك الرد