عدن (المندب نيوز) خاص

كال رئيس وزراء الشرعية معين عبدالملك المتواجد في قصر معاشيق بكريتر بعدن اتهامات عديدة للشعب الجنوبي وذلك بشكل مستفز يزيد من حدة التوتر والغضب الشعبي.

واتهم رئيس الوزراء الجنوبيين بالتبعية لإيران والعمل مع الحوثيين . حيث جاءت اتهاماته في تغريدات بحسابه بشبكة التواصل الاجتماعي تويتر اليوم الأحد.

وقال معين عبدالملك إن ما يحصل في عدن واسماها ( انتهاكات تطال بالأذى والإهانة مواطنين يمنيين بدوافع مناطقية) ولا يمكن التغاضي عن تبعاتها الخطيرة في شق النسيج الاجتماعي وإضعاف جبهة الشرعية والتحالف في مواجهة مليشيا التمرد الحوثي والمشروع الإيراني في المنطقة.

وتابع قائلاً : ان الشعب الجنوبي يقوم بخطاب كراهية ويرتكب انتهاكات مناطقية.

وهدد بان حكومته لن تساوم في ردع الشعب الجنوبي حين يتعلق الأمر بحياة الناس وأمنهم وستوقف ما اسماها الانتهاكات كما سيتحمل تبعاتها كل من يدعو أو يبرر لتصعيد هذه الانتهاكات. كما جاء في تغريداته.

واتهم بصريح العبارة ان الجنوبيين يسهلون للحوثيين استغلال ما يحدث في عدن . دون ان يذكر الاعمال الارهابية التي تعرض لها الشعب الجنوبي وطالت أفضل قياداته متناسياً ان هذه الجرائم ما كانت لتحدث لولا تنسيق حكومته او اطراف فيها مع المليشيا الحوثية ومع الجماعات الارهابية التي يدعمها حزب الاصلاح اخوان اليمن .

ولم يدين معين الحملة الاعلامية التي فرحت وابتهجت بالجرائم الارهابية في عدن ولم يدين احتفال تعز باستشهاد ابطال الحزام الامني في معسكر الجلاء وقيامهم بعملية تشييع سموها ( تشييع الخارجين عن القانون ) .

ترك الرد