المكلا (المندب نيوز )خاص

أختتمت الإدارة العامة للأمن والشرطة بساحل حضرموت، يوم أمس الخميس، الدورة التدريبية في إحلال السلام وفض النزاعات، والتي استهدفت محققي إدارة البحث الجنائي بمديريات أمن ساحل حضرموت .
وتعرّف المتدربين خلال أربعة أيام من الدورة التدريبية على مفهوم السلام والنزاعات وأنواعهما وأنماطهما وأسباب النزاعات ومصادرها، إضافة إلى أدوات تحليل النزاعات ووضع الحلول المناسبة لها وفق آليات محددة لا تخل بالأمن والسلام في آنٍ واحد.
المدير العام للإدارة العامة للأمن والشرطة بساحل حضرموت العميد منير كرامه التميمي جدّد تأكيده خلال اختتام الدورة على حرص القيادة العامة للأمن والشرطة على تأهيل وتطوير مهارات الكوادر الأمنية في مختلف المجالات ضمن الخطة العامة التي رسمناها منذ تولينا قيادة الأمن في المحافظة والمتمثلة في تطوير وتأهيل المنظومة الأمنية بشقيها “البنية التحتية، والاهتمام بالعقل الأمني” .
ودعا العميد التميمي كافة الأفراد والضباط ومنتسبي الأمن والشرطة إلى الاهتمام بتنمية العقل من خلال البحث والقراءة والاطلاع والمشاركة الفاعلة في مثل هذه الدورات التي تخدم الفرد نفسه ويسهم فيما بعد على خدمة أهله ومجتمعه ووطنه وأمّته، ليكون شخص فعّال في تنمية وإعمار الوطن، لافتاً إلى أن قيادة الأمن مستمرة في نهجها التطويري لكافة الأفراد والضباط في كل المراكز والأقسام الأمنية.

ترك الرد