تقرير (المندب نيوز)  خاص

يستخدم حزب الاصلاح الارهابي اليوم دبابات ضد منازل المواطنين في شبوة ويستهدف ابناء شبوة بمختلف انواع الاسلحة والتي كان من المفترض ان يوجهها حزب الاصلاح صوب من احتلوا منازله ومعسكراته في صنعاء وتعز ومأرب وبقية محافظات الشمال.

إخوان اليمن ( حزب الإصلاح ) الحزب او الجماعة التي لا تعرف لها عدو اليوم غير الجنوب ومحافظاته وابنائه الذين يرفضون الذل والخنوع لرغبات شيطانية مريضة تسكن افكار وعقليات طامعة.

واذا ما كان لسائل ان يتساءل. .سيقول ايهما الاهم وطنياً للشرعية واخوان اليمن (تحرير صنعاء ) ام الصراع والحرب في شبوة ضد ابنائها واهلها.  وهنا يتضح بجلاء هدف اخوان اليمن في شبوة وكيف انهم مستعدون للتفريط بصنعاء وكل محافظاتهم ومنازلهم واهلهم في الشمال ويريدون ابقاء سيطرتهم على شبوة وتجريع اهلها كل صنوف المعاناة.

عمل حزب الاصلاح ( اخوان اليمن) منذ وقت مبكر على استهداف شبوة لأنهم ينظرون لشبوة بانها بقرة حلوب يجنون منها ثروات طائلة ويعاملون اهلها بمهانة وذل لم تشهدها شبوة من قبل.

فمنذ احتلال الجنوب عام 1994 وشبوة تعاني من سطوة حرمان واهلها يعيشون في اوضاع اقتصادية مزرية وثرواتهم ينهبها الفاسدين الشماليين ومعهم ثلة قليلة من اصحاب المصالح في شبوة على راسهم احمد مساعد حسين وبعض ممن هم على شاكلته.

فتح اخوان اليمن بدعم قطري تركي وجهات اخرى موالية للإخوان داخل السعودية معسكرات وتجنيد الارهابيين ودعم التخريب والتهريب في الجنوب وكانت شبوة اكثر محافظة مستهدفة داخل الجنوب .

يستخدمون سلطات الرئيس عبدربه منصور لتلبية رغباتهم في استهداف الجنوب تاركين الحوثي في الشمال دون ان يوجهوه او يسخروا الدعم الذي تلقوه من التحالف العربي للتصدي لمليشيا الحوثي الايرانية.

*ما الذي يريده اخوان اليمن من شبوة؟

ينظر اخوان اليمن ومسؤولي الشرعية جميعهم الى شبوة بانهم مصدر رزقهم. ففي الوقت الذي عاصمة الشرعية واخوان اليمن وقوى الشمال تحت سيطرة مليشيا ايران الحوثية. هم يدفعون بقوات الى شبوة لاحتلالها ونهب ثرواته.

ايهما الاهم وطنياً للشرعية واخوان اليمن (تحرير صنعاء ) ام الصراع والحرب في شبوة ضد ابنائها واهلها. هنا يتضح بجلاء هدف اخوان اليمن في شبوة وكيف انهم مستعدون للتفريط بصنعاء وكل محافظاتهم ومنازلهم واهلهم في الشمال ويريدون ابقاء سيطرتهم على شبوة وتجريع اهلها كل صنوف المعاناة.

يستخدم اخوان اليمن تحت راية شرعية هادي اليوم وحكومة قابعة في الفنادق الدبابات لضرب منازل المواطنين في شبوة. وكل ذلك لأجل ان ينهبوا ثروات شبوة ويحرمون ابنائها من حقهم وثرواتهم التي وهبها الله لهم.

شبوة تقاوم اخوان اليمن ولن يفلحون في تركيعها او تكرار سيناريو ما فعله اخوان اليمن في مارب ضد قبائل مارب التي خضعت بالقوة والمدفعية لرغبات شيطانية تسكن افكار وعقليات اخوان اليمن الارهابيين.

يريدون من شبوة والجنوب ان يبقى تحت سيفهم المسلط وحكمهم الإيدلوجي الإرهابي وجعله غنيمة حرب منهوب الثروة مدمر الانسان تائه الهوية لا قانون يحكمه غير قانون حزب الاصلاح ولا انظمه فيه غير ما يفرضها قيادات حزب الاصلاح.

يريدون ان يسيطروا على الجنوب ويحكموا شعبه ويستمروا في نهب ثرواته من  المهرة وحتى باب المندب والتي يقاسموها منذ احتلال الجنوب عام 94 مع حلفائهم قوى الشمال الاخرى.

يريدون ان يسيطروا على الجنوب وتبقى مليشيا الحوثي مسيطرة على الشمال وبالتالي فالجنوب والشمال سيكون بيد إيران وقطر تركيا، فالشمال بيد ايران والجنوب بأيدي قطر وتركيا عبر الاخوان والجماعات الارهابية.

يريدون حماية ما تسمى الوحدة اليمنية التي اضاقت الشعب الجنوبي صنوف القهر والاذلال والمعاناة المستمرة حتى اليوم. ولا مشكلة لديهم في ان تكون تلك الوحدة تحت حكم وسيطرة الحوثي والاخوان شركاء مع الحوثي .

يريدون ان يخضعوا شعب الجنوب لسياساتهم ونهجهم ويزرعون الرعب في الجنوب عبر الاعمال الارهابية والقتل الذبح ويجعلون من المواطن في الجنوب خائف يرتعد ولا يستطيع الخروج من منزله خوفاً من الاختطاف او القتل.

ترك الرد