الضالع (المندب نيوز ) خاص

حررت القوات الجنوبية منطقة الدرماء ، بعد صد الهجوم الثاني للمليشيات الحوثية الاصلاحية الارهابية ، في جبهة الريبي بحجر ، وأصبحت المنطقة بيد أبطال اللواء الأول مقاومة والوحدات الفرعية من الجيش الجنوبي المرابط في المتارس والخنادق في الخطوط الأمامية في جبهة الريبي بحجر الواقعة شمال غرب محافظة الضالع . واستخدمت في المعركة مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة ، التي استمرت اكثر من ساعتين ، وحقق فيها أبطال الجيش الجنوبي انتصارا كبيرا هو الثاني ، يأتي بعد ساعة واحدة فقط من تحقيق الانتصار الأول في جبهة شخب التي قدم خلالها ملحمة بطولية سجلها التاريخ في سطوره ، وتضاف إلى سلسلة من الملاحم والانتصارات العظيمة التي حققها أبطال القوات المسلحة الجنوبية في كافة الجبهات .
وذكر مصدر عسكري في جبهة الريبي بحجر أن سلاح الدروع قصف بكثافة حصون ومتارس وأوكار المليشيات المجوسية ومليشيات حزب الاصلاح التابع للجناح العسكري للإخوان المسلمين ، الذي دخل خط المواجهة مع المليشيات الحوثية في كافة جبهات القتال ، وتكبدت المليشيات خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد ، وأبطال الجيش الجنوبي يكبرون وسط الدرماء التي سيطروت عليها قبل ساعات ، ولازالت المعارك مستمرة في جبهات الضالع منذ مساء أمس حتى هذه اللحظات والقوات الجنوبية تخوض أشرس المعارك وفي تقدم مستمر.

ترك الرد