المكلا (المندب نيوز) عبدالقوي العسيلي

واصل طلاب السنة التحضيرية في الكليات الطبية وقفتهم الاحتجاجية لليوم الثالث على التوالي مطالبين بحقوقهم المشروعة ولكن هذا المره تختلف عن الوقفات الاحتجاجية السابقة فقد أقاموا الوقفة الاحتجاجية أمام منزل رئيس الجامعة .

وناشد الطلاب رئيس الجامعة بإلغاء القرارات التعسفية الذي ألحقت بهم، وتضرر منها أكثر الطلاب.

وكذالك ناشدوا كل من يهمه أمر الطلاب بما في ذالك المجلس الانتقالي الجنوبي ووزير التعليم العالي وقالوا إن السنة التحضيرية أصبحت سنة تحطيمية وليس تحضيرية .

وأكدوا الطلاب في وقفتهم الاحتجاجية السلمية بأنهم متمسكين بمطالبهم المشروعة والذي تعد حقا من حقوقهم الجامعية.

وأضافوا قائلين انهم مستمرون في الوقفة الاحتجاجية حتى تلبية مطالبهم وهي

 رفع عدد سقف المقبولين للطلاب الحاصلين على جيد جدا ، وتخفيض عدد مقاعد النفقة الخاصة من 150مقعد إلى 100 مقعد وقالوا انهم ليس من ذوي الدخل اللا محدود،

وكانت من مطالبهم قبول  الطلاب الحاصلين على جيد  في دراسة السنة التحضيرية للعام 2019_2020م بدون امتحان قبول وذالك بأنهم قد اجتازوا امتحان القبول  وبخصم رسوم السنة التحضيرية وذالك بأن الطلاب قد دفعوا هذه الرسوم مسبقا.

وناشدو رئيس الجامعة بإعادة النظر في سياسة السنة التحضيرية آملين منه أن ينصفهم من الظلم الذي لحق بهم .

وأكد الطلاب استمرارهم في الوقفة الاحتجاجية  وأنهم لن يكلو أو يملو حتى يتم أنصافهم من القرارات الذي حطمت آمالهم وأضاعت مستقبلهم .

 وهذا نص بيان مطالبهم:

المطالب  التي تم أصدارها من اللجنة الممثلة لطلاب السنة التحضيرية في جميع الكليات الطبية

–  إعتماد قبول جميع الطلاب المتحصلين على نسب بتقدير (جيد جداً) وإِلحاقهم بسنة أول ، وهذا يطبق على جميع الاقسام الطبية.

–  إعتماد إعادة السنة التحضيرية لجميع الطلاب المتحصلين على نسب بتقدير (جيد)، وذلك دون الخضوع لامتحان المفاضل ة، حيث انهم قد اجتازوا مرحلة المفاضلة بنجاح فيما سبق.

–  إصدار قرار إعفاء من الرسوم الدراسية لجميع الطلاب الذين سمح لهم بإعادة السنة التحضيرية، كونهم قد سبق وخضعوا لدفع تلك الرسوم  التي تقدر ب (30000 ريال) عند تقييدهم في السنة التحضيرية لعام( 2018_2019).

–  تخفيض مقاعد النفقة الخاصة  إلى 100 مقعد  في قسم البشري وإعتماد العدد المتعارف عليه في النفقة الخاصة ببقية الأقسام الطبية مثل كل السنين السابقة. وإلغاء القرارات التي أصدرتها إدارة السنة التحضيرية في قبول تلك الأعداد الهائلة بإطار النفقة الخاصة.

ترك الرد