عدن ( المندب نيوز) خاص

عقد اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك، رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، عضو هيئة الرئاسة، اليوم الخميس، في مقر الجمعية اجتماعا مع عدد من الشخصيات والقيادات من مديرية مكيراس بمحافظة أبين.

وفي مستهل الاجتماع الذي ضم الدكتور أنيس لقمان، نائب رئيس الجمعية الوطنية، رحب اللواء بن بريك بالحاضرين واستعرض معهم الأوضاع السياسية والعسكرية في الجنوب بشكل عام ومديرية مكيراس بشكل خاص وحجم المعاناة التي يواجهها أبناء المديرية في ظل استمرار احتلالها من قبل المليشيات الحوثية .

وأكد رئيس الجمعية الوطنية على أن مكيراس لن تترك في قبضة المليشيا الحوثية الإيرانية الظلامية والجماعات الإرهابية، وأن مشاريعها التدميرية الى زوال بفضل الله وقوة وإرادة أبناء شعب الجنوب الأبي وقواته ومقاومته الباسلة التي تسطر أروع الملاحم البطولية، وبدعم وإسناد من الاشقاء في دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة .

وأشاد بن بريك بالانتصارات العظيمة التي حققتها قوات المقاومة الجنوبية في جبهة الضالع وما عكسته على القضية الجنوبية بشكل إيجابي، وأظهرت سلبيات وتخاذل القوى المعادية للجنوب وتكويناتها خلال الـ(5) سنوات التي عجزت فيها تماما عن تحقيق أي طموح لشعبنا في الجنوب.

وشدد رئيس الجمعية الوطنية على ضرورة توحيد الصف الجنوبي والكلمة الواحدة وعدم الاستماع والالتفات إلى الأصوات الناعقة والموتورة في القنوات ووسائل الإعلام والتواصل التي تدعوا إلى الفتنة المناطقية والطائفية بين أبناء الجنوب للوصول إلى مستقبل الجنوب المنشود الملبي للمطالب المشروعة في استعادة دولته .

حضر الاجتماع السفير قاسم عسكر، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالجمعية والدكتور سالم الشبحي، رئيس لجنة الصحة والبيئة والكاتب والناشط السياسي الجنوبي، الخضر الميسري .

ترك الرد