مأرب(المندب نيوز )خاص

في ثاني اعتداء يطال احدى الشخصيات البارزة من ابناء مأرب، اعتدت قوات الامن الخاصة بأمن المحافظة على العميد ذياب القبلي المرادي قائد اللواء ١٤٣ في نقطة المؤسسة العسكرية بالمدخل الجنوبي لمدينة مأرب.
وقالت مصادر محلية ان افراد النقطة قاموا بإيقاف موكب العميد ذياب واستفزازه ليتم بعد ذلك استهداف موكبه بالسلاح الخفيف والمتوسطة ليوجه العميد ذياب مرافقة بعدم الرد والانسحاب.
واشارت المصادر ان الحادثة اثارت حالة من التوتر والاستياء العام لدى ابناء قبائل المنطقة إذ يعد العميد ذياب المرادي من القيادات البارزة التي شاركت في الدفاع عن اسوار مارب وتحرير البقع وعلب بصعدة مضيفة بتكرر حوادث الاعتداء على المواطنين في ذات النقطة.
وكان العميد ذياب المرادي من الشخصيات العسكرية التي رفضت مشاركة ابناء مارب في اقتحام محافظات الجنوب واصدر قرار بمنع تحرك اللواء لغز الجنوب.

ترك الرد