المكلا (المندب نيوز) وكالات

تسلم خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، أمس، التقرير السنوي للديوان العام للمحاسبة التاسع والخمسين، الذي يتضمن أبرز الإنجازات ونتائج المراجعة المالية ورقابة الأداء التي نفذها الديوان على الجهات المشمولة برقابته خلال سنة التقرير.

وأبان رئيس الديوان العام للمحاسبة حسام بن عبدالمحسن العنقري، أن جملة المبالغ التي تمكّن الديوان من الحفاظ عليها وتوريدها أو توفيـرها للـخزينة العامة خلال السنة المالية للتقرير، وذلك بعد التعاون الـمثمر من قبل الـجهات الـمشمولة برقابتــه أكثـر من عشرين مليار ريال، بزيادة عما تم تحقيقـه في السنة المالية السابقة بنسبة 127%، كما بلغت جملة المبالغ التي يُطالب الديوان بها خلال السنة وما زالت قيد المتابعة مع الجهات أكثر من 66 مليار ريال، بزيادة عما تم تحقيقه في السنة المالية السابقة بنسبة 78%، وقد أتت هذه الزيادة الجوهرية في نتائج أعمال الديوان لتعكس ارتفاع مستوى جودة منهجيتـه المطورة وكفاءة تنفيذها.

وفي ما يتعلق بالربط الإلكتروني بيـن الديوان والـجهات الـمشمولة برقابته من خلال منظومة الرقابة الإلكتـرونية (شامل)، أوضح العنقري أنه تم الربط فعلياً مع أكثـر من 270 جهازاً حكومـياً، وذلك بزيادة على السنة السابقة بنسبة تصل إلى 170%.

وأشار إلى أن المركز السعودي للمراجعة المالية والرقابة على الأداء بالديوان، يواصل تقديم برامج تدريبية متنوعة لمنسوبي الإدارات المالية وإدارات المراجعة الداخلية بالجهات المشمولة برقـابة الـديوان، حيث بلغ عدد الملتحقين بالبرامج التدريبية التي قدمها المركز خلال سنة التقرير نحو 1000 متدرب. ولفت العنقري النظر إلى أن منظومة مشاريع إنشاء مباني مقار فروع الديوان في مختلف مناطق ومحافظات المملكة شارفت على الاكتمال، ولم يتـبقَ سوى 3 مقار سيتم تدشينـها خلال الأشهـر القليلة القادمة.

ترك الرد