الضالع (المندب نيوز ) محمد مقبل أبو شادي

كشف مصدر قيادي جنوبي رفيع المستوى في حديث خاص مع “المركز الإعلامي لجبهة الضالع” تفاصيلا حصرية لمعركة “صمود الجبال” الأخيرة التي تخوضها القوات الجنوبية المسنودة بقوات تحالف دعم الشرعية باليمن ضد مليشيا الإنقلاب الحوثي شمال و غربي المحافظة.

وتحدث المصدر: “ان معركة صمود الجبال التي أطلقتها القوات الجنوبية في يونيو الماضي قد حققت 70% من أهدافها الإستراتيجية، فيما سيتم مواصلة الزخم العسكري لتحقيق بقية الأهداف في الأيام القليلة القادمة حسب إحاطة المصدر”.

و أضاف المصدر أيضا: ان وحدات القوات الجنوبية المشتركة أصبحت قاب قوسين او ادنى من السيطرة على سلسلة جبال “العود” و “الحشأ” و “ناصة” كبرى الأهداف الإستراتيجية المشتركة للمعركة.

و في تفاصيل و أحداث موقف الثلاثاء العسكري فقد خيم الهدوء الحذر على الأجواء في جبهتي مريس و الأزارق، و امتدت حالة الهدوء المشوب بالحذر لتشمل جبهات حبيل يحيى شرقي الحشأ، و جبهتي بتار و الجب جنوب غربي قعطبة، وكذا جبهات باب غلق و الفاخر، و لكمة عثمان و حبيل العبدي شمال و غربي المديرية.

و بحسب القيادي البارز في قوات الصاعقة الجنوبية بالضالع العقيد “وضاح الأزرقي” في تصريح خاص للمركز الإعلامي لجبهة الضالع، ان القوات الجنوبية المرابطة في جبهة الجب تمكنت من قتل قناص حوثي في محيط منطقة المواجهات هناك كان يتنقل على متن دراجة نارية مموهة.

و أشار العقيد “وضاح الأزرقي” في حديثة، إلى ان وحدة الدروع باللواء “السابع” صاعقة استهدفت عصر اليوم سيارة قيادي حوثي بارز في بلدة صبيرة و تكللت العملية النوعية التي أتت بعد رصد ميداني مباشر بالنجاح .

يذكر أن القوات الجنوبية المرابطة في جبهات الضالع بقيادة القائد العام العقيد “أحمد القبة” حققت نجاحات ميدانية كبيرة ضد مليشيات الحوثي المدعومة من إيران، و بفترة وجيزة حررت مساحات جغرافية شاسعة و أصبحت تقرع أبواب مديرية الحشأ الإستراتيجية و محافظة إب وسط اليمن.

ترك الرد