المهرة (المندب نيوز) خاص

عقد صباح اليوم الأربعاء الموافق : ١٩ فبراير ٢٠٢٠م الاجتماع الدوري للهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي بمحافظة المهرة ، برئاسة  الأستاذ حسان مهدي (نائب رئيس القيادة المحلية للمجلس بالمحافظة و القائم بأعمال رئيس القيادة).

وفي مستهل الاجتماع  قدم الأستاذ حسان عرضا موجزا عن تحركات رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي و التغييرات  الدولية والإقليمية التي تصب في صالح المشروع الجنوبي .

بعد ذلك تم استعرض ومناقشة التقارير المقدمة من الإدارات المعنية فيما يخص :

١)- مستجدات الأوضاع السياسية والأمنية في محافظة المهرة وانعكاساتها.

٢)- آلية العمل التنفيذية لمخرجات الملتقى الحواري الأول.

٣)- برنامج عمل القيادة المعتمد للثلث الأول من العام الحالي .

وفي ختام الاجتماع خرج المجتمعون بجملة من القرارات والتوصيات المهمة ذات الصلة .

وفيما يتعلق بالمواجهات  الأخيرة التي وقعت في المحافظة  فقد أجمع الحاضرون على أنها  مؤشر أضافي على مدى خطورة التداعيات الواصلة إلى المهرة جراء الصراع بين أجنحة ما تسمى بالشرعية ، وارتهان بعض الأطراف في المحافظة لأجندة إقليمية سبق لقيادة المجلس بالمحافظة أن حذرت منها كنتيجة حتمية لمشاريع تهدف لإبعاد المحافظة عن المشروع الوطني الجنوبي والأرتهان لمشاريع الفوضى والمصالح الذاتية  ، وفي هذا الصدد أشاد المجتمعون  بالدعوات التي أطلقتها قيادات سياسية ومجتمعية مهرية أتت لتدارك وضع المحافظة وأمنها ووحدة نسيجها الأجتماعي كخطوة في مكانها الصحيح.

ترك الرد