المكلا (المندب نيوز) متابعات

كان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قريبا من شخص ثان ثبتت إصابته بفيروس “كورونا” المستجد، حسبما نقلت وكالة “رويترز” عن طبيب البيت الأبيض.

ورغم ذلك، شدد الطبيب شون كونلي، على أنه “ليست هناك حاجة لقيام الرئيس ترامب بإجراء فحص فيروس كورونا المستجد”.

والأسبوع الماضي، التقى ترامب بوزير الاتصالات البرازيلي فابيو واجنجارتن، الذي أعلنت سلطات بلاده أنه مصاب بـ”كورونا”، وقالت في بيان إنها أبلغت السلطات الأميركية بالفعل بإصابة الوزير “حتى تتخذ الإجراءات الاحترازية الضرورية”.

لكن كونلي أوضح أن “شخصا آخرا كان حاضرا خلال الاجتماع الذي جمع ترامب بالوزير البرازيلي. هذا الشخص تأكدت إصابته أيضا بكورونا، حيث ظهرت عليه الأعراض بعد 3 أيام”.

ترك الرد